المعارضة السورية تعلّق مشاوراتها بشأن المشاركة بمفاوضات أستانة

المعارضة السورية تعلّق مشاوراتها بشأن المشاركة بمفاوضات أستانة

المصدر: دمشق- إرم نيوز

قالت فصائل المعارضة السورية الموقعة على اتفاقية وقف إطلاق النار، الاثنين، إنها علقت الإجراءات المرتبطة بالتحضير للمشاركة في مفاوضات أستانة، بسبب خروقات النظام للهدنة، على حد تعبيرها.

ونشر الجيش السوري الحر، بيانًا وقعت عليه أبرز فصائل المعارضة، أكد فيه “ تجميد أية محادثات لها علاقة بمفاوضات أستانة أو أية مشاورات مترتبة على اتفاق وقف إطلاق النار حتى تنفيذه بالكامل“.

وقال البيان “ إن إحداث النظام وحلفاؤه لأية تغييرات في السيطرة على الأرض هو إخلال ببند جوهري في الاتفاق، ويعتبر الاتفاق بحكم المنتهي مالم تتم إعادة الأمور إلى وضعها قبل توقيع الاتفاق فورا وهذا على مسؤولية الطرف الضامن“.

وأشار البيان إلى أن روسيا، التي وصفها بـ“الضامن“ لاتفاق الهدنة، لم تلتزم بالاتفاق، كما لم تمارس أي ضغط لإلزام النظام السوري بذلك.

وأكد البيان استمرار النظام، بخرق الهدنة في وادي بردى والغوطة الشرقية في ريف دمشق وريف حماة ودرعا، رغم التزام فصائل المعارضة بالاتفاق الشامل لوقف إطلاق النار.

وفي الإطار ذاته نفت فصائل جيش المجاهدين وثوار الشام وبيارق الإسلام المعارضة، انضمامها لأية مصالحة في سوريا.