المالكي ينقل رسالة أمريكية إلى إيران بشأن معركة الموصل

أوضح المالكي أنه قدم مساء الأحد خلال لقائه المرشد الأعلى الإيراني علي خامنئي تقريراً مفصلاً عن الأوضاع التي يمر بها العراق.

كشف النائب الأول للرئيس العراقي نوري المالكي، يوم الإثنين، أن الهدف من زيارته إلى طهران نقل رسالة من التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة إلى إيران، من أجل التنسيق بشأن حسم معركة الموصل واستعادتها من قبضة تنظيم داعش.

وقال زعيم ”ائتلاف دولة القانون“، خلال مؤتمر صحفي، عقده مساء الإثنين، في طهران، التي وصلها في وقت متأخر من مساء الأحد، إن ”خطر الإرهاب يتجاوز المنطقة، وهناك بلدان وعدتنا بتقديم المساعدات، إلا أنها لم تقدم ذلك وفقط إيران قدمت المساعدات لنا“.

وأوضح المالكي أنه ”قدم مساء الأحد خلال لقائه المرشد الأعلى الإيراني علي خامنئي، تقريراً مفصلاً عن الأوضاع التي يمر بها العراق على كافة المستويات“، مشدداً على ”أهمية إيجاد صيغة مناسبة لمرحلة ما بعد تحرير الموصل“.

وأشار المالكي إلى أن ”الحديث عن تقسيم العراق أمر مرفوض“، لافتا إلى ”وجود هواجس وقلق في ما يتعلق بمرحلة ما بعد تحرير الموصل“.

وفيما يخص برامجه للانتخابات البرلمانية المقبلة، قال المالكي إنه ”سيخوض الانتخابات العراقية المقبلة، وفق الأسس الوطنية وحفظ وحدة العراق من دون محاصصة طائفية“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة