أخبار

البرلمان العراقي يتهم جهات سياسية بافتعال تفجيرات بغداد والنجف
تاريخ النشر: 02 يناير 2017 18:37 GMT
تاريخ التحديث: 02 يناير 2017 18:37 GMT

البرلمان العراقي يتهم جهات سياسية بافتعال تفجيرات بغداد والنجف

شهدت العاصمة بغداد اليوم الاثنين انفجار سيارة مفخخة في ساحة 55 ضمن مدينة الصدر شرق بغداد.

+A -A
المصدر: بغداد - إرم نيوز

اتهمت لجنة الأمن والدفاع في البرلمان العراقي، اليوم الاثنين، جهات سياسية وحزبية بالوقوف وراء التفجيرات والهجمات المسلحة الأخيرة التي ضربت العاصمة بغداد ومدينة النجف وراح ضحيتها عشرات القتلى من المدنيين ورجال الشرطة.

وقال النائب حاكم الزاملي رئيس اللجنة، في تصريح صحفي، إن ”ما حدث من استهداف لناحية القادسية بمحافظة النجف وما حدث بمدينة الصدر، هي تفجيرات فيها طابع سياسي وحزبي“، مبينًا أن ”هناك من يحاول أن يؤثر ويفرض شروطاً معينة على الشعب العراقي ويضغط على الفقراء وهناك من يؤثر حتى على إرادة القتال“.

وأضاف أن ”كافة الخلافات السياسية اليوم يتم استغلالها“، لافتاً إلى ”وجود أياد خفية تحاول أن تحرك هذه المجاميع الإرهابية“.

ولفت الزاملي، وهو نائب عن كتلة مقتدى الصدر إلى ”وجود ضعف استخباري مع وجود استرخاء لدى الأجهزة الأمنية وعدم متابعة“، مشيرًا إلى أنه ”أكد على قائد الفرقة وآمر اللواء في منطقة ساحة 55 بمدينة الصدر على ضرورة وجود تشديدات أمنية كونها مستهدفة باستمرار لأنها منطقة الفقراء والعمال“.

وشهدت العاصمة بغداد، اليوم الاثنين، انفجار سيارة مفخخة في ساحة 55 ضمن مدينة الصدر شرق بغداد، فيما انفجرت سيارة مفخخة ثانية خلف مستشفى الكندي، قرب شارع فلسطين، وثالثة خلف مستشفى الجوادر شرقي بغداد، ما أسفر عن مقتل وإصابة العشرات من المدنيين.

وهاجم مسلحون، أمس الأحد، نقطة أمنية في ناحية القادسية بمحافظة النجف، فيما أعلن محافظ النجف عن قتل جميع ”الإرهابيين“ الذين هاجموا السيطرة، فيما تبنى تنظيم ”داعش“ المتشدد العملية.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك