في اعتراف علني صريح.. الحشد الشعبي: نسعى لتقليد الحرس الثوري الإيراني

في اعتراف علني صريح.. الحشد الشعبي:  نسعى لتقليد الحرس الثوري الإيراني
Members of the Iraqi security forces heading from the city of Samarra north of Baghdad drive towards al-Dawr area south of Tikrit to launch an assault against the Islamic State group (IS) on February 28, 2015. Government forces have attempted and failed several times to wrest back Tikrit -- the hometown of former president Saddam Hussein -- since losing it to IS in June last year. AFP PHOTO / AHMAD AL-RUBAYE (Photo credit should read AHMAD AL-RUBAYE/AFP/Getty Images)

المصدر: بغداد - إرم نيوز

أعلن المتحدث باسم مليشيات الحشد الشعبي في العراق النائب أحمد الأسدي، اليوم الخميس، عن رغبة الجماعات الشيعية المسلحة بأن تصبح قوة تشابه الحرس الثوري الإيراني، مضيفاً أن ”تحقيق هذه الرغبة سيحافظ على بنية النظام السياسي في العراق رغم التحديات“.

وقال الأسدي في مقابلة مع وكالة أنباء إيرانية، إن ”إرسال مقاتلين من الحشد الشعبي إلى سوريا غير ممكن بسبب حاجة ذلك إلى إقرار من قبل البرلمان العراقي، لأن الحشد أصبح مؤسسة ضمن المنظومة العسكرية العراقية“، مضيفاً أن ”بعض الجماعات التي لن تنضوي تحت إطار الحشد الشعبي لا تزال موجودة في سوريا منذ أربع سنوات“.

وزعم قائد جماعة جند الإمام المسلحة المنضوية في الحشد الشعبي أن ”الميليشيات الشيعية ترغب بتشكيل قوة تشابه الحرس الثوري من أجل الحفاظ على بنية النظام السياسي في البلاد“، معتبراً أن ”الظروف التي يعيشها العراق مختلفة عن إيران وبالتالي تحتاج إلى المزيد من الوقت لتحقيق هذه الغاية“.

وفيما يتعلق بالتواجد العسكري التركي في شمال محافظة الموصل، قال النائب أحمد الأسدي ”نحن نعارض تواجد القوات التركية وفي حال حدثت اشتباكات بين القوات العراقية والتركية فإن الحشد سيتدخل ضد أنقرة لإخراج قواتها من الموصل بالقوة“.

وكان رئيس الحكومة العراقية حيدر العبادي، اعتبر في 20 من ديسمبر/ تشرين الثاني الجاري، أن ”أي جهة عراقية تقاتل في سوريا لا تمثل العراق“، في إشارة إلى قوات ”الحشد الشعبي“.

وتتلقى الجماعات الشيعية المسلحة دعماً بالمال والسلاح من فيلق القدس الذي يقوده الجنرال قاسم سليماني التابع للحرس الثوري الإيراني، وتأتمر بأمره.