العالم العربي

مئات الفلسطينيين يشيعون الشهيد عاصي في رام الله
تاريخ النشر: 23 أكتوبر 2013 17:08 GMT
تاريخ التحديث: 23 أكتوبر 2013 17:13 GMT

مئات الفلسطينيين يشيعون الشهيد عاصي في رام الله

مئات الفلسطينيين يشيعون الشهيد عاصي في رام الله

قوات الاحتلال تغتال الشاب محمد عاصي الذي تتهمه بالوقوف خلف العملية الفدائية في "تل أبيب" التي وقعت أواخر نوفمبر/ تشرين الثاني 2012، خلال العدوان الأخير على قطاع غزة.

+A -A

رام الله – شيع مئات الفلسطينيين الأربعاء، جثمان الشهيد محمد عاصي (25 عاماً) في مدينة رام الله.

 

وانطلق موكب تشييع الشهيد من مجمع فلسطين الطبي في المدينة، بمشاركة عدد من ممثلي الفصائل والقوى الوطنية، حيث جاب الموكب شوارع المدينة، قبل نقله إلى مثواه الأخير في قرية بيت لقيا ليوارى الثرى ظهر الأربعاء.

 

ورفع المشاركون الأعلام الفلسطينية، ورايات الأحزاب الفلسطينية، مطالبين فصائل المقاومة بالرد على جريمة اغتيال عاصي، وتمسكهم بخيار المقاومة.

 

وكانت قوات الاحتلال اغتالت الشهيد عاصي فجر الثلاثاء بعد اشتباك مسلح اندلع بين قريتي بلعين وكفر نعمة غرب مدينة رام الله.

 

ونعت حركة الجهاد الإسلامي الشهيد عاصي، الذي تتهمه سلطات الاحتلال بالوقوف خلف العملية الفدائية في ”تل أبيب“ التي وقعت أواخر تشرين الثاني/ نوفمبر 2012، خلال العدوان الأخير على قطاع غزة، المسمّى بـ“عمود السحاب“.

 

 

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك