أخبار

النظام السوري يستدعي عشرات الآلاف للاحتياط ويعدهم بعدم إقحامهم في القتال
تاريخ النشر: 15 ديسمبر 2016 15:13 GMT
تاريخ التحديث: 15 ديسمبر 2016 15:13 GMT

النظام السوري يستدعي عشرات الآلاف للاحتياط ويعدهم بعدم إقحامهم في القتال

 مثلت حملات السوق الاحتياطي سببًا كبيرًا بعزوف الشباب السوري عن العمل والالتزام في البيوت والتنقل بحذر.

+A -A
المصدر:  دمشق- إرم نيوز

 أكدت مصادر عسكرية أن وزارة دفاع النظام السوري حضَّرت قوائم بعشرات الآلاف من الشبان لسوقهم إلى الخدمة كجنود بوصف ضباط احتياط، في صفوف الجيش السوري.

 وتحدثت المصادر والصفحات الموالية للحكومة السورية أن وزارة الدفاع تعمل على تشجيع المدعوين للالتحاق بحصر خدمتهم في المناطق التي سيطر عليها النظام مؤخرا وتشكيل نقاط تثبيت والمحافظة على تلك المناطق، وعدم إقحامهم في أي معارك أو جبهات مشتعلة.

 ومن المتوقع أن يصل عدد المدعوين إلى الخدمة الاحتياطية قرابة 200 ألف ممن تتراوح أعمارهم بين 20 و40 عاما.

 وقد أثارت التسريبات قلق الملايين من الشبان السوريين الذين يخشون من حملات الشرطة ورجال الأمن والشرطة العسكرية التي تنشط بعد كل قرار مماثل وتعمل على اقتحام المطاعم والمقاهي وأماكن العمل وحتى في الشوارع وتبدأ بالتأكد من الموجودين إن كانوا مطلوبين للخدمة أم لا.

 وكانت حملات السوق الاحتياطي سببا كبيرا بعزوف الشباب السوري عن العمل والالتزام في البيوت والتنقل بحذر، بينما قرر مئات الآلاف منهم السفر خارج البلاد هربا من الخدمة.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك