فرنسا تطالب بمراقبين دوليين لضمان إجلاء المدنيين من شرق حلب

فرنسا تطالب بمراقبين دوليين لضمان إجلاء المدنيين من شرق حلب
A man pushes a woman on a cart as they flee deeper with others into the remaining rebel-held areas of Aleppo, Syria December 13, 2016. REUTERS/Abdalrhman Ismail

المصدر: باريس - إرم نيوز

شدد وزير الخارجية الفرنسي جان مارك إيرولت، اليوم الأربعاء، على ضرورة وجود مراقبين من الأمم المتحدة لإدارة عملية إجلاء المدنيين ومقاتلي المعارضة من شرق حلب، مشيراً إلى أن هناك تشويشاً يحيط بالعملية.

وقال إيرولت، للقناة الثانية بالتلفزيون الفرنسي، إن ”فرنسا تريد وجود مراقبين من الأمم المتحدة على الأرض، كما ينبغي أن تتدخل منظمات إنسانية مثل الصليب الأحمر“.

وذكرت الأمم المتحدة، في وقت سابق اليوم الأربعاء، إنها ”لا تشارك في خطط إجلاء المقاتلين والمدنيين من شرق حلب، لكنها على استعداد للمساعدة في أي إجلاء“، بحسب رويترز.

وأعلن حسين مفتي أوغلو المتحدث باسم الخارجية التركية، أمس الثلاثاء، أن المحادثات التي جرت بين المعارضة السورية والعناصر العسكرية الروسية، الموجودة في شرق حلب، أسفرت عن التوصل إلى اتفاق لوقف إطلاق النار في المدينة.

وأوضح مفتي أوغلو أن المرحلة الأولى من الاتفاق تنص على إجلاء المدنيين من شرق حلب باتجاه محافظة إدلب، على أن تترك مجموعات المعارضة المسلحة المدينة في المرحلة الثانية.

في المقابل، أفادت المعارضة السورية بأنه جرى التوصل إلى اتفاق لوقف إطلاق النار في حلب بعد محادثات بين مقاتليها وروسيا حليفة الحكومة السورية، مشيرة إلى أنه سيبدأ في وقت لاحق الثلاثاء ويشمل إجلاء المقاتلين والمدنيين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com