أخبار

فرنسا تتهم روسيا بالكذب وخداع شركائها بشأن حلب
تاريخ النشر: 12 ديسمبر 2016 13:20 GMT
تاريخ التحديث: 12 ديسمبر 2016 13:20 GMT

فرنسا تتهم روسيا بالكذب وخداع شركائها بشأن حلب

وزير الخارجية الفرنسي يقول إن الروس أعطوا تنظيم داعش فرصة من أجل استعادة مدينة تدمر الأثرية.

+A -A
المصدر: بروكسل – إرم نيوز

اتهم وزير الخارجية الفرنسي جان مارك أيرولت، روسيا، بالكذب وتعمد خداع شركائها بشأن استعدادها للتفاوض حول وقف إطلاق النار في حلب.

وقال إيرولت لدى وصوله لحضور اجتماع لوزراء خارجية الاتحاد الأوروبي في بروكسل، اليوم الإثنين، إن ”هدف روسيا المعلن باستهداف المتشددين لم يكن حقيقيًا خاصة في تقارير استعادة تنظيم داعش السيطرة على تدمر“.

وأضاف ”الروس الذين ادعوا محاربة الإرهاب يركزون اهتمامهم في الواقع على حلب وأعطوا الفرصة لداعش من أجل استعادة مدينة تدمر الأثرية“.

وكان الوزير الفرنسي قال للصحفيين في بروكسل عقب فشل محادثات في باريس مطلع الأسبوع الجاري، إن ”حديث روسيا متناقض وذو وجهين“، مضيفًا ”كلام روسيا شكل من أشكال الكذب المستمر، فهم من ناحية يقولون فلنتفاوض ونتفاوض من أجل التوصل إلى وقف لإطلاق النار، وفي نفس الوقت يستمرون في الحرب، حرب شاملة، إنها رغبتهم في إنقاذ نظام الرئيس السوري بشارالأسد وإسقاط حلب“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك