أخبار

سليم الجبوري يطلق نداء للعراقيين لبحث مرحلة ما بعد داعش
تاريخ النشر: 10 ديسمبر 2016 20:56 GMT
تاريخ التحديث: 10 ديسمبر 2016 20:57 GMT

سليم الجبوري يطلق نداء للعراقيين لبحث مرحلة ما بعد داعش

رئيس البرلمان العراقي دعا إلى عقد لقاء عاجل للأطراف السياسية في البلاد والاتفاق على تفاهمات لمرحلة مابعد تنظيم داعش.

+A -A
المصدر: بغداد - إرم نيوز

دعا رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري، يوم السبت، إلى عقد لقاء عاجل للأطراف السياسية في البلاد والاتفاق على تفاهمات لمرحلة مابعد تنظيم داعش، دون شروط مسبقة.

وأضاف الجبوري، خلال كلمة ألقاها في احتفالية نظمها الوقف السني ببغداد بمناسبة المولد النبوي الشريف ”أدعو الأطراف العراقية كافة إلى لقاء وطني عاجل يضع حجر الأساس لفكرة التفاهم الوطني التاريخي الشامل للبدء بمرحلة جديدة بعد نهاية داعش قريبا“، مشددًا على ضرورة قيام المرحلة القادمة على اعتبارين، هما المواطنة الصالحة والقانون النافذ.

واستطرد قائلا ”هذا يعني أن العراقيين جميعا متساوون في الحقوق والواجبات لا فرق بين عراقي وآخر إلا بقدر التزامه بالقانون واعتزازه بالوطن“.

وأكد الجبوري، أن المرحلة الحالية بحاجة إلى عقلية من جميع الأطراف تتقبل فكرة التصالح والتعايش وتذهب الى طاولة الحوار الوطني وهي خالية الوفاض من أي أجندة أو شروط مسبقة يفرضها هذا الطرف أو ذاك بقصد الكسب السياسي.

ويقود التحالف الوطني الشيعي، أكبر كتلة سياسية في البرلمان العراق، منذ أسبوعين مفاوضات سياسية داخلية وخارجية ضمن مشروع أُطلق عليه اسم ”التسوية السياسية“.

ويهدف المشروع إلى تصفير الأزمات الداخلية والخارجية تمهيداً لإدارة البلاد لمرحلة مابعد طرد داعش.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك