قوات ليبية تُؤمّن آخر منطقة كانت تحت سيطرة داعش في سرت

قوات ليبية تُؤمّن آخر منطقة كانت تحت سيطرة داعش في سرت

المصدر: جهاد ضرغام – إرم نيوز

قال متحدث باسم قوات ليبية مدعومة بضربات جوية أمريكية، إن القوات انتهت اليوم الثلاثاء، من تأمين آخر منطقة كانت تحت سيطرة تنظيم داعش في معقله السابق بمدينة سرت.

وقال رضا عيسى، عضو المركز الإعلامي لعملية البنيان المرصوص، التابعة لحكومة الوفاق الوطني، في تصريحات لـ“إرم نيوز“ اليوم الثلاثاء، “ قواتنا تمكنت من فرض السيطرة كلياً على حي الجيزة البحرية، حيث يعد المعقل الأخير للتنظيم، الذي كان يقاتل بشراسة للدفاع عن الجزء الأخير المتبقي له بسرت“.

وأعلن عيسى، أن أكثر من 30 جثة لداعش رصدتها القوات في حي الجيزة، مؤكدا تأمين خروج أكثر من 100 من المدنيين معظمهم من النساء والأطفال خلال الأيام الثلاثة الماضية، كان يتخذهم داعش دروعاً بشرية ، لإعاقة تقدم قوات حكومة الوفاق نحو تحرير سرت.

وأكد أن عملية الإعلان الرسمي لانتهاء العمليات العسكرية في سرت وتحريرها هو مسألة وقت فقط، كون تحرير الجيزة البحرية يعني سقوط داعش من معقل وحصنهم الأخير.

وأطلقت حكومة الوفاق مطلع آيار/مايو الماضي، عملية عسكرية واسعة أطلق عليها ”البنيان المرصوص“ لاستعادة سرت، التي يتمركز فيها مسلحو داعش منذ حزيران/يونيو 2015، وأعلنوها ولاية إسلامية ومعقلاً لداعش في ليبيا، مستغلين حالة الفوضى الأمنية والسياسية التي تعانيها البلاد منذ سنوات.

ومع حلول سبتمبر/ أيلول الماضي، تمكنت قوات ”البنيان المرصوص“ من استعادة معظم مناطق وأحياء سرت، بينما انحصر تواجد المسلحين في “حي الجيزة البحرية”، وهو رقعة صغيرة من الأرض قرب واجهة سرت على البحر المتوسط ، لا تتعدى مساحتها أربعة كلم مربع.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com