بوتفليقة يعزل سفير الجزائر في باريس بسبب أخطاء دبلوماسية

بوتفليقة يعزل سفير الجزائر في باريس بسبب أخطاء دبلوماسية

المصدر: الجزائر - جلال مناد

أصدر الرئيس الجزائري عبدالعزيز بوتفليقة، الاثنين، أمرًا يقضي بإقالة سفير بلاده بباريس عمار بن جامع بشكل فجائي وخارج الحركة الاعتيادية للسلك الدبلوماسي حيث لم تتجاوز فترة السفير الجزائري بفرنسا مدة 3 سنوات.

وكشفت مصادر متطابقة أن عبدالعزيز بوتفليقة سجل تجاوزات خطيرة وأخطاء دبلوماسية في عمل السفير المعزول على خلفية منحه تأشيرات سفر لأشخاص تتحفظ عليهم حكومة الجزائر وتعتبرهم ”غير مرغوب فيهم“ لانخراطهم في مواقف معادية لسياستها الخارجية.

وتابعت المصادر ذاتها أن رئيس البعثة الدبلوماسية الجزائرية بفرنسا لم يحترم الإجراءات المعمول بها في منح تأشيرات السفر خلال أشغال المؤتمر الأفريقي للاستثمار والأعمال الذي اُختتمت أشغاله، اليوم الاثنين، بقصر المؤتمرات في الجزائر العاصمة.

ووجّهت لسفير الجزائر المعزول عمار بن جامع مؤاخذات في العمل الدبلوماسي بينها الرضوخ لــ“كارتل رجال الأعمال“ بدل تلقي التعليمات من وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي رمطان لعمامرة أثناء تحضير مؤتمر الاستثمار الأفريقي الذي انتهى إلى فشل ذريع بحسب مصادر رفيعة.

وعلم موقع ”إرم نيوز“ أن تقريرا مفصلا رفعه رئيس الوزراء عبد المالك سلال إلى رئيس البلاد عبد العزيز بوتفليقة بشأن التجاوزات والأخطاء التي ارتكبها أعضاء منتدى رؤساء المؤسسات الاقتصادية في تنظيم مؤتمر الاستثمار والأعمال وبقية الأطراف التي شاركت فيما وُصف بالفضيحة المدوية.

ويكون الرئيس بوتفليقة قد اتخذ قرار تنحية السفير الجزائري بفرنسا عمار بن جامع استنادًا إلى تقرير سلال وشكاية وزير الخارجية والتعاون الدولي الذي مُنع أيضا من إلقاء خطابه في افتتاح التظاهرة الاقتصادية الدولية التي أثارت جدلاً واسعًا في الأوساط الإعلامية والرسمية، بسبب اعتلاء كبير رجال الأعمال الجزائريين علي حداد لمنبر المتدخلين مباشرة عقب انتهاء كلمة رئيس الوزراء.

وفي خطوة لافتة، قرر عبد المالك سلال وبقية الوزراء الانسحاب فور بداية خطاب ”حداد“ ثم مقاطعة أشغال المؤتمر الذي دام ثلاثة أيام وسط ذهول البعثات الأجنبية ورجال الأعمال الأفارقة، ليترسّم بذلك انهيار جدار التحالف بين رئاسة الحكومة الجزائرية ومنظمة رجال الأعمال المتكتلين في أكبر منتدى اقتصادي بعد تعارض الإرادات واحتدام الصراع بين الطرفين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com