القوات الحكومية السورية تستعيد السيطرة على ضاحية الأسد غربي حلب

القوات الحكومية السورية تستعيد السيطرة على ضاحية الأسد غربي حلب

استعادت القوات الحكومية السورية والمسلحون الموالون، اليوم السبت، السيطرة على ضاحية الأسد السكنية غربي مدينة حلب بعد معارك عنيفة مع مسلحي المعارضة، وفق ما أعلنه مصدر عسكري سوري.

وقال المصدر، إن وحدات من الجيش والقوات المسلحة استعادت السيطرة بشكل كامل على ضاحية الأسد، ومعمل الكرتون ومنطقة المكاتب غربي حلب وتواصل تقدمها وملاحقة فلول “الإرهابيين” على هذا الاتجاه.

وأوضح مصدر إعلامي مقرب من القوات الحكومية السورية أن ” القوات الحكومية استعادت السيطرة على معامل ساندي فارما وكيخيا ومعمل الكرتون غرب قرية منيان، وقتلت أكثر من 20 مسلحًا و أصيب العشرات في معارك استمرت ثلاث ساعات قبل انسحاب المسلحين إلى قرية المنصورة “.

وتمكنت قوات النظام السوري مدعمة بميليشيات حزب الله اللبناني والمسلحين الموالين لها وبغطاء من القصف الجوي والصاروخي والمدفعي المكثف، من استعادة السيطرة على الضاحية .

وكانت القوات الحكومية السورية قد استعادت مساء أمس الجمعة السيطرة بشكل كامل على قرية منيان، التي سيطرت عليها فصائل المعارضة المشاركة في ملحمة حلب الكبرى بداية الشهر الجاري.

ووثق المرصد السوري لحقوق الإنسان مقتل 454 على الأقل من المدنيين والمقاتلين وعناصر قوات النظام والمسلحين الموالين لها خلال أسبوعين من المعركة التي انطلقت في 28 تشرين أول/أكتوبر الماضي لفك الحصار عن أحياء حلب الشرقية.