حلب.. الجيش السوري وحلفاؤه يتقدمون في مناطق سيطرة المعارضة

حلب.. الجيش السوري وحلفاؤه يتقدمون في مناطق سيطرة المعارضة

ذكر مصدر عسكري سوري ومسؤول بالمعارضة، أن قوات الحكومة السورية وحلفاءها تقدموا اليوم الجمعة، في حي بغرب حلب سيطرت عليه قوات المعارضة الشهر الماضي.

وقال المصدر العسكري السوري إن القوات الموالية للحكومة استعادت بالكامل حي المنيان وتقدمت في حي ضاحية الأسد وكليهما على الأطراف الغربية لحلب.

بيد أن زكريا ملاحفجي وهو مسؤول بجماعة “فاستقم” المعارضة التي تقاتل في حلب ويقيم في تركيا قال إنه على الرغم من تقدم الجيش في المنيان فإنه لم يسيطر على المنطقة بالكامل.

وأضاف أن الجيش استعاد ثلاثة مواقع في ضاحية الأسد، لكن المعارك لا تزال جارية لاستعادتها.

وأصبحت حلب أكثر الجبهات اشتعالًا في الحرب الأهلية التي يواجه فيها الرئيس بشار الأسد بدعم من إيران وفصائل شيعية مسلحة وقوة جوية روسية معارضين سنة تدعمهم تركيا والولايات المتحدة ودولا خليجية.

والمدينة مقسّمة منذ سنوات إلى قطاع غربي تسيطر عليه الحكومة وآخر شرقي تسيطر عليه المعارضة التي يحاصرها الجيش وحلفاؤه منذ الصيف.

وبدأوا هجومًا كبيرًا لاستعادة الأحياء الشرقية في أواخر سبتمبر/ أيلول وشرعت المعارضة في هجوم مضاد انطلاقًا من الريف غرب المدينة في أواخر أكتوبر/ تشرين الأول.

واستعاد الجيش هذا الأسبوع حي 1070 مسكن في جنوب غرب حلب، وهو نقطة ساخنة للقتال منذ أشهر ويكتسب أهمية لموقعه على امتداد طريق تستخدمه الحكومة للدخول إلى غرب حلب.