نازحون سودانيون يفرون من معارك الفاشر
نازحون سودانيون يفرون من معارك الفاشررويترز

السودان.. معارك محتدمة تودي بحياة 11 مدنياً في الفاشر

قتل ما لا يقل عن 11 مدنيًا وأصيب العشرات، السبت؛ إثر احتدام المعارك بين الجيش السوداني ضد قوات الدعم السريع، في مدينة الفاشر، شمالي دارفور.

وقالت مصادر طبية لـ"إرم نيوز"، إن مستشفى الفاشر الجنوبي امتلأ بالجرحى من المدنيين جراء قصف مدفعي، مؤكدة وفاة ما لا يقل عن 11 شخصًا، وسط توقعات بارتفاع عدد الضحايا.

ومن جهتهم، قال شهود عيان لـ"إرم نيوز" إن المعارك احتدمت وسط مدينة الفاشر إلى جانب الأحياء الشمالية والجنوبية الشرقية، لافتين إلى غارات جوية نفذها الجيش السوداني على مناطق سيطرة قوات الدعم السريع.

وقالت قوات الدعم السريع، في بيان نشرته على منصة "إكس"، إنها "صدت هجومًا من قوات البرهان ومرتزقة الحركات بالفاشر، كما استولت على عتاد عسكري ضخم".

كما نشرت الدعم السريع مقطع فيديو أكدت فيه سيطرتها على بوابة "حلوف" شمالي الفاشر، قائلة إن مقاتليها جاهزون لصد أي هجوم يشنه الجيش السوداني والحركات المتحالفة معه.

وكانت قوات الدعم السريع قد اتهمت في وقت سابق، الجيش السوداني وحلفاءه من الحركات المسلحة بمحاولة تحويل الصراع داخل مدينة الفاشر إلى حرب أهلية.

أخبار ذات صلة
معارك عنيفة في "الفاشر".. تحليل عسكري لآخر تطورات حرب السودان

وتحتضن مدينة الفاشر مقر قيادة الفرقة السادسة التابعة للجيش السوداني، وهي الوحيدة المتبقية له من أصل خمس فرق عسكرية في إقليم دارفور، بعد أن سقطت الأربع الأخريات بيد قوات الدعم السريع عقب معارك ضارية في "نيالا، وزالنجي، والجنينة، والضعين".

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com