25 قتيلًا بانفجار قنبلتين بقافلة نازحين في العراق

25 قتيلًا بانفجار قنبلتين بقافلة نازحين في العراق

قتل خمسة وعشرون شخصا معظمهم من النساء والأطفال، إثر انفجار قنبلتين مزروعتين على الطريق أثناء مرور قافلة تقل عائلات عراقية فارة من بلدة واقعة تحت سيطرة تنظيم داعش شمال العراق في وقت متأخر من مساء الجمعة.

واستهدفت القنبلتان شاحنة تقل سكانا من بلدة الحويجة على بعد نحو 120 كيلومترا جنوبي الموصل معقل تنظيم داعش، أثناء نقلهم إلى بلدة العلم المطلة على نهر دجلة.

وقال العقيد نعمة الجبوري من شرطة المنطقة في تصريحات صحفية إن “17 من القتلى من النازحين، في حين قتل شرطي كان يرافق النازحين في سيارة دورية متأثرا بحروق كبيرة أصيب بها جراء الحادث، فيما نجا من الانفجار ستة من النازحين وثلاثة من عناصر الشرطة بينهم ضابطان”.

وقد تم نشر لقطات على وسائل التواصل الاجتماعي، بثتها جماعة على صلة بوزارة الدفاع العراقية لعدد من الجثث المتفحمة قرب السيارة المدمرة.

كان مصدر أمني صرح أالجمعة بأن” 18 شخصا قتلوا وأصيب أربعة من رجال الشرطة بينهم ضابطان بجروح في انفجار عبوة ناسفة استهدف حافلة لشرطة العلم، كانت تقل نازحين هاربين من قضاء الحويجة بمحافظة كركوك نحو ناحية العلم بمحافظة صلاح الدين”.

وأوضح المصدر أنه ” نتج عن الانفجار أيضا احتراق الحافلة وعدد من الجثث “، مشيرا الى انه ” تم نقل الضحايا والمصابين الى مستشفى العلم قرب تكريت “.