محكمة إماراتية تقضي بحبس الإخواني المصري عصام العريان غيابيًا

محكمة إماراتية تقضي بحبس الإخواني المصري عصام العريان غيابيًا

 قضت المحكمة الاتحادية العليا في أبوظبي، الاثنين، بحبس قيادي في جماعة الإخوان المسلمين ، غيابيا، خمس سنوات، “بتهمة إهانة الدولة والإساءة إلى رموزها”.

ونظرت المحكمة القضية المتهم فيها القيادي الإخواني عصام العريان، المحبوس في مصر، وقضت بمعاقبته بالحبس خمس سنوات وإبعاده عن الدولة بعد تنفيذ الحكم، بحسب نص الحكم.

يذكر أن السلطات المصرية ألقت القبض على العريان في 30 أكتوبر/ تشرين الثاني 2013 في شقة بالتجمع الخامس في القاهرة.

واعتبر القبض على العريان ضربة أمنية موجعة للجماعة التي أصبح أغلب قادتها داخل السجون.

وحوكم العريان في قضايا عديدة، وأصدرت المحاكم المصرية بحقه أحكاما عدة كان من بينها المؤبد يوم 30 أغسطس/آب 2014 في القضية المعروفة باسم مسجد الاستقامة.

وكان القيادي الإخواني المصري عصام العريان أساء في تصريحات العام 2013 إلى دولة وشعب الإمارات بما يتنافى مع كل القيم والأعراف والروابط الأخوية بين الشعبين الشقيقين.

وفي سياق متصل، قضت المحكمة الإماراتية بالسجن لفترات متفاونة على المتهمين في القضية المعروفة إعلاميا بـ ” حزب الله – فرع الإمارات”.