أخبار

انتخاب ميشال عون رئيسًا للبنان بعد 30 شهرًا من الشغور
تاريخ النشر: 31 أكتوبر 2016 11:55 GMT
تاريخ التحديث: 31 أكتوبر 2016 12:14 GMT

انتخاب ميشال عون رئيسًا للبنان بعد 30 شهرًا من الشغور

منصب الرئيس مخصص لمسيحي من الموارنة في ظل اتفاق لتقاسم السلطة. وظل المنصب خاليا منذ انتهاء فترة ميشال سليمان في مايو أيار 2014.

+A -A
المصدر: إرم نيوز ـ بيروت

انتخب البرلمان اللبناني اليوم الاثنين، الزعيم المسيحي ميشال عون ليصبح رئيسا جديدا للبلاد، في تصويت طال انتظاره أكثر من عامين ونصف العام.

وحصل ميشال عون، على 83 صوتا من أصل 127 خلال جولة تصويت رابعة داخل البرلمان، فيما بلغ عدد البطاقات البيضاء 36، وألغيت 7 بطاقات.

وكان من المفترض أن يقتصر عدد جلسات التوصيت على اثنتين، إلا أن أخطاءً في الاقتراع أدت إلى إلغاء جولتين.

وظل أكبر منصب في لبنان شاغرا، خلال فترة من المشاحنات السياسية، ما زاد المخاوف بشأن استقرارالبلاد، وأدى إلى انهيار العديد من الخدمات الأساسية.

وحصل عون على تأييد 84 نائبا في الجولة الأولى، أي دون العدد المطلوب وهو 86 بصوتين.

ومنصب الرئيس مخصص لمسيحي من الموارنة، في ظل اتفاق لتقاسم السلطة. وظل المنصب خاليا منذ انتهاء فترة ميشال سليمان في مايو أيار 2014.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك