أمريكا تدرس فرض عقوبات على روسيا بسبب حلب

أمريكا تدرس فرض عقوبات على روسيا بسبب حلب

قال وزير الخارجية الأمريكي، جون كيري، إنهم يفكرون في زيادة العقوبات المفروضة على روسيا بسبب قصفها للمناطق التي تسيطر عليها المعارضة في مدينة حلب، شمالي سوريا.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده مع نظيره البريطاني، بوريس جونسون، في لندن، عقب الاجتماع الوزاري للدول المتوافقة في الآراء حول الأزمة السورية، والتي شاركت في اجتماع لوزان يوم السبت.

وقال كيري: “على روسيا والأسد أن يفهما أنهما لن يحسما المعركة، هذه المعركة لن تحسم بدون حل سياسي، لن يستطيعوا تغيير موازين القوى حتى لو سقطت حلب، أو دمروها كما يفعلون الآن، لأنَّ الدول الأخرى ستدعم المعارضة، وسيؤدي ذلك لظهور إرهابيين، وستكون سوريا والمنطقة ضحيتها”.

وفي رده على سؤال أحد الصحفيين حول التحرك على الأرض وترك اللقاءات، أشار كيري إلى أنهم دربوا المعارضة السورية بالسلاح ودعموها.

وقال إنَّه لمس عدم رغبة البرلمانات الأوروبية في التصويت من أجل الذهاب إلى الحرب.

ولفت كيري إلى أنهم يفكرون في زيادة العقوبات على روسيا، وبين أن ذلك مرتبط بالمحادثات في الأيام القادمة، دون أن يوضح ماهية هذه العقوبات.