الأردنيون يواصلون احتجاجاتهم ضد اتفاقية الغاز مع إسرائيل (صور)

الأردنيون يواصلون احتجاجاتهم ضد اتفاقية الغاز مع إسرائيل (صور)

أنطلقت اليوم الجمعة مسيرة من أمام المسجد الحسيني في العاصمة الأردنية عمان شارك فيها مئات الأردنيين احتجاجًا على اتفاقية الغاز، التي وقعتها المملكة في سبتمبر/أيلول المنصرم مع إسرائيل.

ورفع المشاركون، لافتات متعددة، كتب عليها “لا للتطبيع مع الكيان الصهيوني”، “إحنا أولى بطاقتنا”، “الدم ما بيصير غاز”.

كما احتوت بعض لافتات المشاركين على مجموعة متنوعة من العبارات المنددة بالاتفاقية، إضافة إلى رفعهم صورة لعدد من الجنود الإسرائيليين يقومون بسحل أطفال فلسطينيين، كتب عليها “شركاؤنا بالغاز”.

ودعا منسق الحملة هشام البستاني، في ختام المسيرة إلى فصل التيار الكهربائي ساعة كاملة مساء كل أحد من الساعة التاسعة حتى العاشرة، كما وجه الدعوة للمشاركين إلى تنفيذ وقفة الأسبوع القادم أمام شركة الكهرباء الوطنية (حكومية).

ووقعت الأردن وإسرائيل، أواخر سبتمبر/ أيلول 2016، اتفاقية تستورد بموجها عمّان الغاز الطبيعي من حقل “لفيتان البحري” قبالة السواحل الإسرائيلية.

وقالت الإذاعة الأردنية (الرسمية) حينها إن الصفقة “تنص على تزويد الأردن بنحو 45 مليار متر مكعب من الغاز، على مدار 15 عامًا، بقيمة 10 مليارات دولار أمريكي”.

من جهتها، قالت شركة الكهرباء الوطنية الأردنية (حكومية) في بيان سابق لها، إنها وقعت مع شركة نوبل إنيرجي الأمريكية (المطورة لحوض غاز شرق البحر المتوسط)، اتفاقية تزويد 40% من احتياجات الشركة من الغاز الطبيعي المسال لتوليد الكهرباء في المملكة.

22
33
44