إقالة سريعة ومثيرة لوزير أردني تُحرج حكومة الملقي – إرم نيوز‬‎

إقالة سريعة ومثيرة لوزير أردني تُحرج حكومة الملقي

إقالة سريعة ومثيرة لوزير أردني تُحرج حكومة الملقي

المصدر: عمّان - إرم نيوز

في مفاجأة من العيار الثقيل، أُقيل وزير النقل الأردني الجديد مالك حداد، اليوم الخميس، بعد 24 ساعة فقط من تعيينه في المنصب، ربما لم تكن كافية لجلوسه على كرسي الوزارة.

وجاءت إقالة حداد –وهو رجل الأعمال المعروف وصاحب أسطول النقل البري (جت)-على خلفية قضية جنائية مطلع ثمانينيات القرن الماضي، تتعلق بتورطه بقتل أخته لأسباب لم تُكشف تفاصيلها، حتى الآن، رغم المتابعات المتباينة التي تتناقلها وسائل إعلامية، في قضية فاجأت الحكومة قبل الشعب، وأحرجت رئيس الوزراء هاني الملقي.

وبحسب مصدر رسمي، طلب الملقي من حداد، في وقت سابق من اليوم الخميس، تقديم استقالته، ”لكيلا يكون هنالك أي حرج سياسي بسبب تلك القضية“، مشيرًا إلى أن حداد ”أخفى مسألة تلك القضية حين استُدعي لتسلم حقيبة النقل“.

وأثارت القضية سخرية العديد من الناشطين الأردنيين على مواقع التواصل الاجتماعي، الذين تساءلوا عن ”سبب عدم معرفة الحكومة مسبقًا بقضية حداد“، محملين الملقي المسؤولية عن هذا ”التقصير“ على حد وصفهم.

راتب تقاعدي.

وانشغل الأردنيون على ”تويتر“ و ”فيسبوك“ بتبعات إقالة حداد، خاصة حصوله على لقب ”معالي“ وراتب تقاعدي مدى الحياة، وفقًا للقانون الأردني، الذي يمنح كل من يستلم حقيبة وزارية، هذين الحقين، بغض النظر عن الفترة التي قضاها على كرسي الوزارة.

وأكد أستاذ القانون الدستوري، الدكتور محمد الحموري، في تصريحات صحافية، أن ”حداد سيتقاضى راتبًا تقاعديًا، وسيُمنح لقب معالي ما دامت صدرت إرادة ملكية سامية بالموافقة على تشكيل الحكومة، وأدى اليمين الدستورية كوزير، وشارك في اجتماع مجلس الوزراء، وذلك وفق القانون الأردني النافذ“.

لكن مصادر مطلعة، كشفت أن ”الحكومة تدرس مسألة استقالة حداد، وأنه من المرجح سحب اللقب والتقاعد منه، لأنه أخفى معلومات عن رئاسة الوزراء قبل أن يصبح وزيرًا“، على حد تعبيره.

وتعد هذه الاستقالة، الأسرع لوزير في تاريخ الأردن، حيث لم تتجاوز فترة تعيينه 24 ساعة، لم تكن كافية للأردنيين حتى لحفظ أسماء الوزراء الجدد.

ولطالما تغنى الأردنييون بنجاحات حداد، حيث شغل حداد العديد من المناصب في القطاع الخاص، أبرزها مدير عام شركة ”جت“ للسياحة والسفر، وكان رئيسًا فخريًا للعديد من الهيئات، كما ترأس جمعيات تطوعية وخيرية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com