أعضاء المجلس الوطني الكردي في سوريا ينهون إضرابهم عن الطعام‎

أعضاء المجلس الوطني الكردي في سوريا ينهون إضرابهم عن الطعام‎

المصدر: أربيل- إرم نيوز

أنهى أعضاء في المجلس الوطني الكردي المعارض، في مدينة القامشلي، شمال شرق سوريا، الأحد، إضرابا عن الطعام بدأوه قبل أسبوع تضامنا مع زملائهم المحتجزين في سجون منظمة “ بي واي دي“.

وقال ممثل المجلس في مدينة أربيل بالإقليم الكردي شمال العراق، خالد علي، خلال مؤتمر صحفي، إن ”أعضاء المجلس المضربين عن الطعام أنهوا اليوم الأحد تحركهم الذي بدأ بهدف إيصال الانتهاكات التي يرتكبها تنظيم (بي واي دي) ضد الناشطين السياسيين للرأي العام العالمي“.

وأضاف علي ”أوقفنا الإضراب بعد إلحاح أقرباء المعتقلين وبسبب المشاكل الصحية التي ظهرت على المضربين“، مشيرا إلى أنهم ”سيطلقون حملات مختلفة خلال الفترة المقبلة من أجل إطلاق سراح أعضائهم المحتجزين.

وأوضح أن ”تنظيم بي واي دي يعد وكيلا عن النظام السوري شمال البلاد، وهو يمارس السياسة على طريقة المافيا“، على حد تعبيره.

يذكر أن ”بي واي دي“ اعتقل في 16 آب/ أغسطس الماضي، العشرات من القياديين وأعضاء المجلس الوطني الكردي، فضلا عن ناشطين سياسيين مستقلين في مدينتي القامشلي وعامودا بمحافظة الحسكة شمال شرق سوريا، أثناء تشييع جنازة أحد عناصر قوات تتبع المجلس، قتل خلال مواجهات مع تنظيم ”داعش“، شمالي العراق.

2.jpg

3.jpg

4.jpg

5.jpg

6.jpg

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com