تمهيدًا لمعركة الحسم.. ”البنيان المرصوص“ تقصف آخر معاقل داعش في سرت

تمهيدًا لمعركة الحسم.. ”البنيان المرصوص“ تقصف آخر معاقل داعش في سرت
Forces loyal to Libya's UN-backed unity government are seen during clashes with jihadists of the Islamic State (IS) on the western outskirts of Sirte on June 2, 2016. According to Libyan officials fighting resumed on June 1 on the outskirts of Sirte between their forces and jihadist during which three pro-government troops had been killed and 10 more wounded. Sirte was the hometown of slain dictator Moamer Kadhafi and, since seizing it in June last year, IS has turned it into a recruitment and training camp. / AFP / MAHMUD TURKIA (Photo credit should read MAHMUD TURKIA/AFP/Getty Images)

المصدر: طرابلس - إرم نيوز

قصفت القوات الليبية، المشاركة في عملية ”البنيان المرصوص”، والتابعة للمجلس الرئاسي لحكومة الوفاق، اليوم الأحد، آخر معاقل تنظيم داعش في مدينة سرت، تمهيدًا لمعركة الحسم.

وقال المكتب الإعلامي للعملية، في بيان نشره على صفحته الرسمية في ”فيسبوك“، إن ”المدفعية الثقيلة تستهدف، منذ صباح اليوم الأحد، تجمعات داعش في حي الجيزة أقصى شمال سرت“.

وأضاف البيان أن ”قوات البنيان المرصوص تستعد لإطلاق عملية أخيرة تحسم بها وجود التنظيم داخل المدينة“، دون أن يحدد موعدًا لإطلاقها، موضحًا أن ”خططًا عسكرية – انتهت مناقشتها- تقضي بملاحقة فلول داعش في طرق الصحراء، والتي تحاول استهداف الصفوف الخلفية لجنود البنيان المرصوص“.

ويشير المكتب الإعلامي في ذلك إلى هجوم شنه ”داعش“ الأسبوع الماضي، على بوابة تابعة لقوات المجلس الرئاسي، جنوب سرت، أدى إلى مقتل عنصرين وسيطرة التنظيم على البوابة لساعات، قبل أن تشتبك معه قوات ”البنيان المرصوص“ وتجبره على الفرار إلى الصحراء.

وتمكنت قوات المجلس الرئاسي، منذ شهر تقريبًا، من محاصرة عناصر ”داعش“ داخل عمارات حي الجيزة البحرية، شمال المدينة، والذي يشكل الآن المعقل الأخير له بعد تحرير بقية أحياء المدينة.

ويأتي ذلك في الوقت الذي قالت فيه قيادة القوات الأمريكية في أفريقيا (أفريكوم) إنها نفذت أكثر من 150 غارة جوية في مدينة سرت منذ أن بدأت تقديم الدعم لقوات ”البيان المرصوص“ التي تحارب ”داعش“ منذ مطلع آب/ أغسطس الماضي.

وأضافت، في بيان نشرته عبر موقعها الرسمي على شبكة الإنترنت، أن الضربات الجوية لا تزال مستمرة على مواقع التنظيم في المدينة.

وخلال الأسابيع القليلة الماضية، حققت قوات العملية تقدمًا كبيرًا في المدينة، باستعادتها أكثر من مقر أبرزها مجمع قاعات ”واغادوغو“ الحكومي، الواقع في قلب المدينة، والذي اتخذه التنظيم مقرًا لقيادته، إلى جانب تحرير مستشفى ”ابن سينا“ القريب من المجمع، ومصرف متاخم له، ولاحقًا تم تحرير جميع أحياء المدينة، باستثناء حي الجيزة، شمال المدينة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com