وزيرة توجه نداء للمقاتلين اللبنانيين في سوريا.. فماذا طلبت منهم؟

وزيرة توجه نداء للمقاتلين اللبنانيين في سوريا.. فماذا طلبت منهم؟

المصدر: وصفي شهوان - إرم نيوز

طالبت وزيرة المهجرين اللبنانية أليس شبطيني، الشباب الذين يقاتلون في سوريا، بمختلف انتماءاتهم وتوجهاتهم، بالعودة فوراً إلى لبنان، مستغلين الهدنة الإنسانية التي تشهدها الأراضي السورية حالياً.

وقالت شبطيني في تصريحات صحفية، اليوم الأربعاء: ”عليهم انتهاز فرصة الهدنة الحالية والعودة الى أهلهم وبلدهم“. وتابعت ”عليهم ترك السوريين يحلّون مشاكلهم بأنفسهم، أولاً حرصاً على سلامتهم، وثانياً التزاماً بعدم التدخل في شؤون البلدان الأخرى“.

وعبّرت شبطيني، عن أملها في أن تستمر الهدنة في سوريا، وأن تطول إفساحاً في المجال لإيجاد حلول سياسية وتخليص سوريا من حمام الدم والدمار، وفقاً لقولها.

وأكدت الوزيرة اللبنانية، خلال لقائها السفيرة الأمريكية في لبنان إليزابيث ريتشارد، على ضرورة الإسراع في إيجاد حلول لهذا النزوح، معبرة عن رفضها القاطع لما ورد في إحدى المؤتمرات بأن عودتهم يجب أن تتم بشكل طوعي أو اعتبار أن النازح وكأنه مهاجر.

وشددت وزيرة المهجرين، على أن ”هذا الأمر مرفوض من قبلنا لأن لبنان بظروفه الذاتية والمالية ومساحته لا يتحمل هذين الاعتبارين، ويناقض في جوهره ما ينص عليه دستورنا ونظامنا وعيشنا المشترك“.

وحمّلت شبطيني المجتمعيْن الإقليمي الدولي، مسؤولية الفشل السياسي والشغور الرئاسي لعدم إنجاز هذا الاستحقاق الضروري لانتظام الدولة، مؤكدة أن هذا الملف بات يشكل خطراً على الدولة ومؤسساتها الدستورية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com