مقتل ضابطين إيرانيين وقيادي من ”البسيج“ في حلب (صور)

مقتل ضابطين إيرانيين وقيادي من ”البسيج“ في حلب (صور)

المصدر: طهران - إرم نيوز

لقي 3 من القوات الإيرانية بينهم ضابطان من الحرس الثوري مصرعهم، اليوم الثلاثاء، في المواجهات العسكرية بين قوات الأسد وفصائل المعارضة السورية  في مدينة حلب شمال سوريا.

وذكرت وكالة أنباء ”إبنا“ الإيرانية ، إن ”ضابطين من أهالي مدينة كرمنشاه غرب إيران أحدهما برتبة عقيد أكبر نظري والثاني ملازم أول حسين علي خان قتلا في مواجهات مع المعارضة السورية في مدينة حلب شمال سوريا“.

وأضافت أن ”قياديًا من قوات التعبئة البسيج التابعة للحرس الثوري  عادل سعد من أهالي مدينة دزفول التابعة لمحافظة الاهواز جنوب إيران لقي مصرعه في حلب أيضاً“.

وتشهد مناطق في ريف حلب الجنوبي مواجهات شرسة بين قوات الأسد وحلفائه من حزب الله اللبناني والميليشيات الإيرانية والأفغانية مع مقاتلي فصائل المعارضة السورية.

وأعلنت طهران يوم الجمعة مصرع الجنرال ”داريوش درستي“ من قوات الحرس الثوري الإيراني خلال مشاركته في المعارك في حماة شمال سوريا، وهو رابع ضابط بارز في الحرس الثوري يُقتل في سوريا خلال اسبوعين.

ويأتي إعلان الحرس مقتل الجنرال داريوش درستي، بعد يومين من إعلانه مقتل العميد ”أحمد غلامي“ بعدما أصيب بجروح خطيرة يوم الأربعاء في مواجهات مع المعارضة السورية بمدينة حلب وفارق الحياة بعد ساعات نتيجة الإصابات“، حيث تولى غلامي قيادة كتائب سيد الشهداء الإيرانية في سوريا.

ويعد الجنرال أحمد غلامي من القيادات العسكرية خلال الحرب العراقية الإيرانية التي اندلعت العام 1980 واستمرت 8 سنوات، وتولى قيادة الفرقة 10 وكذلك اللواء 110 من القوات الإيرانية.

وكانت طهران أعلنت الأحد الماضي، عن مقتل أحد المستشارين العسكريين في الحرس الثوري الإيراني متأثرا بجروح أصيب بها خلال مواجهات مع مسلحي المعارضة في سوريا.

وأعلنت السلطات الإيرانية في 13 أغسطس/ آب الماضي أن حصيلة العسكريين الإيرانيين الذين قتلوا في سوريا تجاوزت الـ 400 قتيل، نصفهم من الأفغان.

6.jpg 7.jpg 8.jpg 9.jpg

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com