مقتل امرأة بجازان جنوب السعودية بمقذوف عسكري من اليمن

مقتل امرأة بجازان جنوب السعودية بمقذوف عسكري من اليمن

المصدر: الرياض- إرم نيوز

قتلت امرأة وأصيب رجل وابنه، إثر سقوط مقذوف عسكري من داخل الأراضي اليمنية على محافظة ”الطوال“ بمنطقة جازان جنوب السعودية، اليوم الأحد، بحسب مصادر محلية.

وقال الدفاع المدني السعودي، على حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي ”تويتر“، إن فرقه في جازان ”باشرت سقوط مقذوف عسكري من داخل الأراضي اليمنية على منزل، ما نتج عنه وفاة امرأة وإصابة رجل وابنه وتم نقلهم إلى المستشفى“.

ولم يحدد الدفاع المدني جنسيات الضحايا، ولا نوعية المقذوف أو هوية الجهة التي أطلقته، لكن الشريط الحدودي يشهد معارك متصاعدة بين الحوثيين والجيش السعودي منذ أسابيع، بعد انهيار هدنة قادها زعماء قبليون في مارس/آذار الماضي، وأثمرت عن تهدئة وتبادل للأسرى ونزع لمئات الألغام.

وشهد أغسطس/ آب الماضي، أعلى معدل لسقوط الضحايا المدنيين في القرى الحدودية جنوب السعودية، منذ انطلاق عملية ”عاصفة الحزم“ في اليمن ضد ميليشيات الحوثي و الرئيس اليمني المخلوع علي عبد الله صالح، في مارس/ آذار 2015، بعد سقوط 19 قتيلا مدنيا، و43 مصابا، كما احترقت محطة كهربائية.

ونجحت أنظمة الدفاع الجوية الأمريكية الشهيرة، التي تستخدمها القوات السعودية، في التصدي لعشرات من الصواريخ الباليستية القادمة من الأراضي اليمنية فوق سماء نجران وجازان.

وتصاعدت المعارك في معظم الجبهات اليمنية، منذ السادس من أغسطس/آب الماضي، بالتزامن مع تعليق مشاورات السلام التي أقيمت في الكويت، بين الحكومة، من جهة، والحوثيين وحزب المؤتمر الشعبي العام/ جناح الرئيس المخلوع صالح، من جهة أخرى، بعد استمرارها لأكثر من ثلاثة أشهر، دون اختراق جدار الأزمة، وإيقاف النزاع المتصاعد في البلاد منذ العام الماضي.

ومنذ العام الماضي، تقود السعودية تحالفاً عسكرياً ضد ميليشيات الحوثي  وصالح، تلبية لطلب الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي لإنهاء الانقلاب وعودة الشرعية في بلاده.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com