المحكمة الخاصة باغتيال الحريري تطالب بسجن رئيس تحرير ”الأخبار“ اللبنانية

المحكمة الخاصة باغتيال الحريري تطالب بسجن رئيس تحرير ”الأخبار“ اللبنانية

المصدر: بيروت- إرم نيوز

طلب المدعي العام في المحكمة الدولية الخاصة بلبنان اليوم، الإثنين، إنزال عقوبة السجن لمدة عامين بحق رئيس تحرير صحيفة ”الاخبار“ اللبنانية، ابراهيم الأمين، الذي أُدين سابقًا بـ“التحقير“، لنشره معلومات بشأن شهود سريين في قضية اغتيال رئيس الوزراء اللبناني الأسبق رفيق الحريري.

وقال المدعي العام، كينيث سكوت ”أوصي بعقوبة السجن لمدة عامين ضد المتهم ابراهيم الأمين“، مشيرًا إلى سلوك الأمين المتغيب عن الجلسة، ”الذي يواصل تجاهل المحكمة“.

وقضت المحكمة بتغريم إبراهيم الأمين 20 ألف يورو وصحيفة الأخبار بستة آلاف يورو. وأمرت المحكمة بدفع الغرامة بحلول 30 سبتمبر أيلول.

وكانت هذه آخر جلسات ازدراء المحكمة في المحكمة الخاصة بلبنان التي تشكلت في 2009 للتحقيق في مقتل الحريري و22 آخرين يوم 14 فبراير شباط 2005.

وقالت المحكمة إن الأمين والصحيفة أدينا في يوليو تموز ”بالتدخل عن علم وعمد في إدارة العدالة من خلال نشر معلومات بشأن شهود يفترض فيهم السرية“.

وكانت المحكمة الخاصة بلبنان، دانت في 15 تموز/ يوليو، صحيفة ”الأخبار“ اللبنانية ورئيس تحريرها لنشرها في كانون الثاني/ يناير 2013 مقالين يشتملان على صور وأسماء وبيانات شخصية تتعلق بـ32 شاهدًا سريًا.

وقال محامي الدفاع أنطونيوس أبو كسم، إنه بالنسبة للدفاع فإن ”إدانة أخلاقية تعتبر كافية ورادعة“، مشيرًا إلى أنه ”لم يكن لدى السيد الأمين أي دافع جنائي خلف نشر هذه المعلومات“.

 وأُنشئت المحكمة الخاصة بلبنان عام 2009 لمحاكمة منفذي اغتيال الحريري عام 2005 لكن حزب الله اللبناني رفض أي تعاون مع المحكمة، معتبرًا أنها ”أداة إسرائيلية أميركية لاستهدافه“، حيث يرفض تسليم المحكمة مشتبهًا بهم صدرت بحقهم مذكرات توقيف دولية.

يشار إلى أن صحيفة الأخبار اللبنانية مقربة من إيران ومن حزب الله اللبناني.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة