حريق في مكتب وزير عراقي عشية تحقيق معه في قضايا الفساد

حريق في مكتب وزير عراقي عشية تحقيق معه في قضايا الفساد

المصدر: بغداد - إرم نيوز

كشفت قناة تلفزيونية عراقية تبث من عمّان اليوم السبت، أن حريقاً اندلع في مكتب وزير التعليم العالي المستقيل حسين الشهرستاني في القصر العدناني ببغداد، عقب ورود معلومات عن وصول محققين دوليين للتحقيق معه في ملفات فساد، من بينها ملفات الطاقة.

وذكرت قناة التغيير العراقية، أن ”حريقاً هائلاً شب في مكتب حسين الشهرستاني؛ من أجل التستر على ملفات فساد تورط بها عندما كان رئيساً لشؤون الطاقة ووزيراً للنفط“، مضيفة أن ”النيران التهمت كل ماهو موجود في المكتب من ملفات ووثائق وأثاث، وأن فرق الدفاع المدني فتحت تحقيقا بالحادث إلا أن بعض المصادر أكدت أن الحريق تم بفعل فاعل“.

وفي سياق متصل، قالت مصادر أمنية عراقية في قيادة عمليات بغداد لمراسل موقع ”إرم نيوز“، إن ”الحريق لم يكن في مكتب حسين الشهرستاني وإنما في إحدى غرف حمايته في القصر العدناني“، مضيفة أن ”المكان يضم غرفة قيادة عمليات بغداد بالإضافة إلى مكتب الوزير المستقيل حسين الشهرستاني“.

ويرى خبراء أن ”اندلاع حريق مفتعل هدفه التغطية على ملفات فساد تورط بها الشهرستاني مع أنباء عن وصول فريق المحققين الدوليين للتحقيق في ملفات فساد كبيرة ومن بينها ملفات الطاقة وملف شركة اونا واويل“.

وكشفت تحقيقات أجرتها مؤسستان صحفيتان أسترالية وأمريكية، في 2 من شباط/ فبراير الماضي، عن ”فضيحة فساد كبرى“ تتعلق بالعقود النفطية العراقية، مبينة أنها تتضمن دفع رشاوى بمئات الملايين من الدولارات لمسؤولين عراقيين بينهم نائب رئيس الوزراء السابق ووزير التعليم العالي والبحث العلمي الحالي، حسين الشهرستاني، ووزير النفط السابق عبد الكريم لعيبي، وآخرون من كبار مسؤولي وزارة النفط وشركة نفط الجنوب، لتمرير صفقات لصالح شركات عالمية مختلفة“.

وطالب رئيس الوزراء حيدر العبادي في وقتها هيئة النزاهة بمتابعة الاتهامات التي جاءت في سياق هذه التقارير الإعلامية، مشدداً على ضرورة اتخاذ هيئة النزاهة الإجراءات القانونية بخصوص التحقيقات الصحفية حول عقود التراخيص النفطية التي عقدتها الحكومات السابقة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com