القوات الليبية تنتزع السيطرة على المسجد الرئيس في سرت

القوات الليبية تنتزع السيطرة على المسجد الرئيس في سرت

طرابلس- جددت القوات الليبية هجومها لطرد تنظيم داعش من معقله السابق بمدينة سرت قائلة إنها سيطرت على المسجد الرئيس بالمدينة وسجن كانت شرطة التنظيم تديره.

وقالت القوات والتي تتشكل في معظمها من كتائب من مدينة مصراتة إنها على وشك السيطرة على سرت بعد سيطرتها على معظم المدينة في حملة بدأت قبل ثلاثة أشهر وقصرت وجود مقاتلي التنظيم في منطقة سكنية آخذة في الانكماش في وسط المدينة . وتدعم غارات جوية أمريكية هذه القوات منذ أول أغسطس/ آب.

وقال أكرم قليوان المتحدث باسم مستشفى مصراتة إن ما لايقل عن تسعة من مقاتلي الكتائب قُتلوا كما أصيب 85 آخرون خلال الاشتباكات التي وقعت يوم الأحد.

وقال رضا عيسى وهو أحد المتحدثين باسم عمليات تحالف قوات البنيان المرصوص إن مقاتلين تدعمهم مدفعية ثقيلة ودبابات تقدموا في ساعة مبكرة من يوم الأحد في أحد الأحياء وسيطروا على مبنى كانت تستخدمه شرطة تنظيم داعش كسجن.

وقال المكتب الإعلامي للقوات إن القوات سيطرت فيما بعد على مسجد الرباط أكبر مساجد سرت حيث كان كبار أعضاء في تنظيم داعش يلقون خطبا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com