متحدث باسم المعارضة بجنوب السودان: مشار غادر البلاد

متحدث باسم المعارضة بجنوب السودان: مشار غادر البلاد
South Sudan First Vice President Riek Machar (L), flanked by South Sudan President Salva Kiir (C) and other government officials, addresses a news conference at the Presidential State House in Juba, South Sudan, July 8, 2016. REUTERS/Stringer/File Photo

المصدر: جوبا- إرم نيوز

قال مسؤولون في المعارضة بجنوب السودان اليوم الخميس، إن نائب رئيس البلاد سابقًا، وزعيم المعارضة حاليًا، ريك مشار، غادر البلاد إلى دولة مجاورة بعد أسابيع من انسحابه من العاصمة جوبا في خضم قتال شرس مع قوات الحكومة.

ورفض المتحدث باسم مشار، جيمس جاديت داك، ذكر اسم الدولة التي سافر إليها مشار. في حين ذكر بيان لقيادة الجيش الشعبي لتحرير السودان في المعارضة، أن مشار غادر البلاد أمس الأربعاء ”إلى دولة آمنة في المنطقة.“

وقاد مشار، تمردًا عسكريًا استمر لعامين ضد القوات الموالية لمنافسه القديم الرئيس سلفا كير، ثم توصل الاثنان لاتفاق سلام في أغسطس/ آب من العام الماضي. ووفقًا للإتفاق، عاد مشار إلى جوبا في أبريل/ نيسان لاستئناف مهام منصبه كنائب لرئيس جنوب السودان. لكن قتالاً نشب الشهر الماضي، دفع مشار لمغادرة جوبا ومعه قواته في منتصف يوليو/ تموز الماضي.

وكتب جاديت داك، على صفحته في ”فيسبوك“، أن مقاتلي المعارضة ”نقلوا بنجاح قائدنا إلى بلد مجاور حيث سيمكنه الآن الوصول دون عائق إلى باقي أنحاء العالم والإعلام.“

وكان كير، أقال نائبه مشار من منصبه، منذ نشوب قتال يوليو/ تموز، وعين بدلاً منه تابان دينج جاي، أحد مفاوضي المعارضة السابق، الذي انشق عن مشار عندما كان نائبًا للرئيس.

وأبلغت الأمم المتحدة، كير بأن أي تغييرات سياسية يجب أن تتماشى مع اتفاق السلام الذي نص على اختيار نائب الرئيس من صفوف المعارضة المسلحة في جنوب السودان.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com