إيران: العراق سيطرد عناصر مجاهدي خلق خلال 45 يومًا

إيران: العراق سيطرد عناصر مجاهدي خلق خلال 45 يومًا

المصدر: طهران- إرم نيوز

أعلن السفير الإيراني في العاصمة العراقية بغداد، حسن دانائي فر، الجمعة، أن الحكومة العراقية ستقوم بطرد ما تبقى من عناصر منظمة مجاهدي خلق الإيرانية المعارضة المتواجدين في معسكر ليبرتي (الحرية) قرب مطار بغداد الدولي خلال 45 يومًا.

وقال دانائي فر في مقابلة صحفية مع وكالة الأنباء الرسمية الإيرانية ”إيرنا“، إن ”الحكومة العراقية أبلغته أنها نسقت مع بعثة الأمم المتحدة في بغداد لإخراج 65 % من عناصر منظمة خلق المعارضة المتواجدين على أراضيها“، مبيناً أن ”العراق كان بصدد إخراج المعارضين الإيرانيين منذ أعوام“.

وأوضح السفير الإيراني أن ”سبب تأخر إخراج عناصر مجاهدي خلق حتى الآن يعود إلى الضغط الذي تمارسه الولايات المتحدة الأمريكية وحلفاؤها على الحكومة العراقية لإبقاء هذه الجماعة واستخدامها كورقة ضغط على النظام الإيراني“.

وتابع ”إنه بحسب المعلومات التي وصلتنا من الجانب العراقي أنه لولا الضغط الأمريكي لما أبقينا عناصر منظمة مجاهدي خلق المعارضة حتى الآن في العراق“، متهماً ”عناصر خلق بالقيام بجرائم ضد العراقيين خلال حقبة حكم الرئيس العراقي الراحل صدام حسين“.

وتصف طهران منظمة مجاهدي خلق الإيرانية المعارضة ”بالمنافقين“ وتطالب بين الحين والآخر الحكومة العراقية بتسليم عناصر المنظمة المتواجدين في معسكر ليبرتي.

ويتواجد في العراق نحو 3000 عنصر من الرجال والنساء في بغداد تمهيدا لتوطينهم في بلد غربي ثالث، وفقا للاتفاق الأممي الموقع بين منظمة خلق والحكومة العراقية برعاية الأمم المتحدة عام 2012.

وقامت ألبانيا بالتنسيق مع الأمم المتحدة في بغداد بنقل 600 معارض إيراني من معسكر ليبرتي بالعراق إلى تيرانا في نوفمبر/تشرين الثاني من عام 2014، بعد مفاوضات أجرتها الإدارة الأمريكية مع ألبانيا وتقديم 25 مليون دولار لها كمساعدة لتوطين المعارضين الإيرانيين وإقامة مخيم لهم في العاصمة تيرانا.

وتشن بين الحين والآخر ميليشيات شيعية مقربة من إيران هجمات ضد معسكر المعارضين الإيرانيين، كان آخرها في الرابع من يوليو/ تموز الماضي، دون وقوع قتلى.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com