مقاتلة تركية
مقاتلة تركية

أمريكا وروسيا تعلنان معارضتهما العمليات العسكرية التركية ضد الأكراد

أعلنت كل من الخارجية الأمريكية والروسية، الإثنين، معارضة العمليات العسكرية التي تشنها تركيا في شمالي سوريا والعراق لاستهداف الأكراد.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية نيد برايس في بيان إن الولايات المتحدة حثت، يوم الإثنين، على عدم تصعيد العنف في سوريا، وذلك بعد هجمات انتقامية متبادلة شنها الجيش التركي وميليشيا كردية.

وقال برايس أيضا، إن الولايات المتحدة ما زالت تعارض "أي عمل عسكري غير منسق في العراق ينتهك سيادته".

من جهتها قالت وكالات روسية نقلا عن مبعوث روسي، إن موسكو ترى ضرورة البحث عن حل سلمي للقضية الكردية في ضوء الضربات التركية في سوريا.

وأضاف أن موسكو تعتقد أن على تركيا الامتناع عن استخدام القوة العسكرية المفرطة في سوريا.

من جهته قال مسؤول بالخارجية الأمريكية إن الولايات المتحدة تعارض أي عمل عسكري يزعزع استقرار الوضع في سوريا، مضيفا أن واشنطن أبلغت أنقرة ببواعث قلقها الشديد من تأثير مثل هذا الهجوم على هدف محاربة تنظيم داعش.

وقال متحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية في ردود بالبريد الإلكتروني على أسئلة "طالبنا تركيا بعدم القيام بمثل هذه العمليات، مثلما طالبنا شركاءنا السوريين بعدم شن هجمات أو التصعيد".

وأضاف المتحدث: "نواصل معارضة أي عمل عسكري يزعزع استقرار الوضع في سوريا أو ينتهك سيادة العراق من خلال أعمال عسكرية غير منسقة مع الحكومة العراقية. ونعارض أيضا الهجمات الأخيرة على جنوب تركيا التي ذكرت تقارير أنها أدت إلى مقتل عدة مدنيين".

الأكثر قراءة

No stories found.
إرم نيوز
www.eremnews.com