أخبار

مقتل 41 سوريًا بقصف استهدف أحياء سكنية في حلب
تاريخ النشر: 29 يوليو 2016 23:52 GMT
تاريخ التحديث: 29 يوليو 2016 23:52 GMT

مقتل 41 سوريًا بقصف استهدف أحياء سكنية في حلب

20 مدنياً قتلوا في قصف لطيران النظام بصواريخ فراغية، على حي سكني في مدينة الأتارب، بريف حلب الغربي، كما تسبب القصف بجرح نحو 50 آخرين.

+A -A

دمشق- قتل 41 مدنياً وجرح عشرات آخرين، مساء الجمعة، في قصف لطائرات النظام والطيران الروسي ومروحياته، على أحياء سكنية في حلب، شمالي سوريا.

وقالت مصادر في الدفاع المدني، لوكالة الأناضول التركية، إن ”20 مدنياً قتلوا في قصف لطيران النظام بصواريخ فراغية، على حي سكني في مدينة الأتارب، بريف حلب الغربي، كما تسبب القصف بجرح نحو 50 آخرين“.

وأشارت إلى أن قصف لمقاتلات روسية وأخرى تابعة للنظام، استهدف أحياء ”بستان الباشا“ و“كرم البيك“ و“السكري“، وأسفر عن سقوط 21 قتيلاً وعشرات الجرحى.

 ولفتت المصادر إلى أن المشافي في المدينة التي توقف معظمها جراء القصف، لم تعد قادرة على استيعاب الجرحى، كما أن الكادر الطبي المتبقي في المدينة أصيب بإنهاك شديد، بعد أكثر من شهر من القصف اليومي المتواصل.

جدير بالذكر أن حلب تعيش يومها العشرين من الحصار في ظل ظروف إنسانية صعبة مع بدء نفاذ الأغذية فيها.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك