فيصل القاسم: القوات الأمريكية تشارك بقتل الشعب السوري في حلب – إرم نيوز‬‎

فيصل القاسم: القوات الأمريكية تشارك بقتل الشعب السوري في حلب

فيصل القاسم: القوات الأمريكية تشارك بقتل الشعب السوري في حلب

المصدر: إرم نيوز - محمد الداغستاني

اتهم الإعلامي السوري المعروف فيصل القاسم الولايات المتحدة الأمريكية علنا بالمشاركة في قتل الشعب السوري بعد أن أصبحت تشارك الطيران الروسي والسوري بقصف المعارضة السورية في مدينة حلب شمال سوريا.

وأشار فيصل القاسم إلى أن المشاركة الأمريكية ليست فقط عبر مقاتلاتها الحربية، لافتا إلى وجود مجموعات قتالية أمريكية خاصة تتحرك قرب حلب لتوجيه الطائرات سعيا تصحيح أهدافها لتنال من المدنيين، وذلك بحسب مصادر من حلب، وقال: ”أمريكا على الأرض وليست فقط بالجو“.

ونشر فيصل القاسم صورة على حسابه في تويتر، تظهر بشار الأسد جالسا على مقعد، على يساره الرئيس الروسي فلاديمير بوتين وهو يقول له: ”أنا أساعدك في قتل السوريين“، وعلى يمينه الرئيس الأمريكي باراك أوباما يقول: ”وأنا أمنع عنهم السلاح النوعي والمناطق الآمنة“.

4

وتطرق فيصل القاسم مجددا إلى التحالف الأمريكي الإيراني في المنطقة، حيث قال: ”أمريكا التي سلمت العراق لإيران على طبق من ذهب لا يمكن أن تحارب إيران في سوريا، بل ستحارب مع ايران والأسد ضد الآخرين“.

وهاجم القاسم مؤيدي بشار الأسد حين قال: ”كفاكم عنتريات يا بتوع بشار وشركاه. صار لكم خمس سنوات ولم تستطيعوا أن تتقدموا شبراً واحداً في حلب حتى قررت أمريكا استعادة حلب ممن يسيطر عليها“.

5

وأضاف: ”معركة حلب معركة أمريكية وليست روسية ولا إيرانية ولا سورية، بدليل أن طيران التحالف الأمريكي يشارك في قصف مواقع المعارضة“.

وتابع القاسم قائلا ”موضوع حلب مخطط دولي كبير لا علاقة للنظام ولا للمعارضة به. ولو كان جيش الأسد قادراً لاستعاد حلب وهو في عز قوته، فكيف يستعيدها الآن وقد أصبح مجرد ميليشيا تابعة للميليشيات اللبنانية والعراقية والإيرانية؟ ولولا الضوء الأخضر الأمريكي لاستعادة حلب لظل القتال مستمراً إلى ما شاء الله“.

واختتم كلامه لمؤيدي الأسد: ”اشكروا أمريكا. أمريكا تستعيد حلب لغاية في نفس يعقوب وليس من أجل عيون الأسد وشركاه، حتى لو كانت ميليشيا الأسد وشركاه هي من تقوم بالمعركة على الأرض. صدقوني ليس النظام وشركاه من يرسم المستقبل في سوريا، بل أمريكا وروسيا. فلا تصفقوا وتفرحوا قبل أن تنضج الطبخة الدولية لسوريا“.

8

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com