أخبار

الجيش التونسي يقتل مسلحين قرب الحدود الجزائرية
تاريخ النشر: 28 يوليو 2016 8:23 GMT
تاريخ التحديث: 28 يوليو 2016 8:52 GMT

الجيش التونسي يقتل مسلحين قرب الحدود الجزائرية

مصدر أمني يؤكد أن المواجهات مازالت مستمرةً بين وحدات من الجيش والحرس الوطني وعناصر إرهابية متحصنة بالمنطقة.

+A -A

تونس – قال مصدر أمني إن قوات الجيش التونسي قتلت مسلحين اثنين في اشتباكات مع متشددين إسلاميين في جبل بورباح في محافظة جندوبة الواقعة على الحدود مع الجزائر.

ونقلت وكالة تونس أفريقيا للأنباء الرسمية عن مصدر أمني قوله الليلة الماضية ”قتل إرهابيان وأصيب عسكري بجروح خلال مواجهات بين قوات أمنية وعسكرية وعناصر إرهابية في ”جبل بورباح“ بمعتمدية وادي مليز من ولاية (محافظة) جندوبة“.

وأضاف المصدر الأمني أن المواجهات مازالت مستمرة بين وحدات من الجيش والحرس الوطني وعناصر إرهابية متحصنة بالمنطقة“.

وقوات الأمن والجيش التونسي في حالة استنفار قصوى منذ هجمات دموية العام الماضي استهدفت سياحا وحافلة للأمن الرئاسي قبل أن يشن مسلحون هجوما على مدينة بنقردان الواقعة على الحدود مع ليبيا في شهر مارس/ آذار الماضي.

وفتح مسلح النار فقتل 38 سائحا أغلبهم بريطانيون بعد أن شق طريقه نحو الشاطيء في أحد فنادق سوسة في أواخر يونيو/ حزيران العام الماضي، وكان ذلك أسوأ هجوم في البلد الذي يعتمد اقتصاده بشكل كبير على صناعة السياحة.

وتبنى تنظيم الدولة الإسلامية المسؤولية عن هجوم سوسة وآخر استهدف متحف باردو في وقت سابق من العام الماضي.

وأكملت تونس انتقالها إلى الديمقراطية بعد انتفاضة 2011 التي أطاحت بالرئيس زين العابدين بن علي لكن الأمن لا يزال مصدر القلق الرئيسي مع تزايد خطر الجماعات الإسلامية المتشددة التي قتلت أيضا عشرات من الجيش والشرطة خلال السنوات الماضية.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك