البيشمركة: لن ننسحب من النقاط المحرّرة في نينوى‎

البيشمركة: لن ننسحب من النقاط المحرّرة في نينوى‎

المصدر: أربيل - إرم نيوز

أكدت وزارة ”البيشمركة“ في حكومة إقليم كردستان العراق، اليوم الأحد، أن قواتها لن تنسحب من النقاط المحررة خلال العامين الأخيرين، مشيرة إلى أنها ستشارك في عملية تحرير محافظة نينوى شمال العراق، من قبضة تنظيم داعش.

وأوضحت الوزارة، في بيان لها، أن ”عملية انسحاب القوات التابعة للبيشمركة وأخرى تابعة للإقليم من محافظة نينوى، ستتم وفقًا لشروط اتفاقية مؤقتة بين بغداد وأربيل بعد تأمين النظام العام والأمن في المنطقة“.

وشددت على أن ”البروتوكول العسكري المبرم بين الولايات المتحدة الأمريكية وإقليم كردستان، لا ينص على انسحاب البيمشركة من المناطق المحررة خلال العامين الأخيرين، بأي شكل من الأشكال، وإنما يشمل الانسحاب من مركز المحافظة فقط“.

كما أكدت أن ”قوات البيشمركة مستعدة لعملية تحرير نينوى من داعش“، لافتة في هذا السياق إلى تصريحات رئيس الإقليم مسعود بارزاني، التي أكد فيها استعداد البيشمركة للعملية.

وكانت وزارة الدفاع العراقية، الجمعة الماضية، قالت إن ”مذكرة التفاهم التي وقعت بين الولايات المتحدة الأمريكية وحكومة الإقليم الكردي في العراق، الأسبوع الماضي، تضمنت انسحاب قوات البيشمركة، من المناطق المحررة في محافظة نينوى“.

وأضافت الوزارة في بيان توضيحي للمذكرة، أن ”ما تم توقيعه بين وزارة الدفاع الأمريكية ووزارة البيشمركة في الإقليم، ليست اتفاقية بل هي مذكرة تفاهم لشروط تقديم مساعدة أمريكية لرواتب البيشمركة“.

وسيطر داعش في 10 حزيران/ يونيو 2014، على مدينة الموصل، قبل أن يوسّع سيطرته على مساحات واسعة شمال وغرب وشرق العراق، وكذلك شمال وشرق سوريا.

وتعمل القوات العراقية، وميليشيات موالية لها، وقوات البيشمركة، على استعادة المناطق التي سيطر عليها داعش، وذلك بدعم جوي من التحالف الدولي، الذي يشن غارات جوية على مواقع التنظيم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة