أخبار

مقتل 17 باشتباكات في بنغازي
تاريخ النشر: 17 أكتوبر 2014 1:43 GMT
تاريخ التحديث: 20 أبريل 2020 2:26 GMT

مقتل 17 باشتباكات في بنغازي

المدينة الليبية تشهد اشباكات عنيفة بين قوات حفتر ومجموعات إسلامية مسلحة تسيطر على المدينة أبرزها "أنصار الشريعة" الموالية لتنظيم القاعدة.

+A -A

طرابلس- أكدت مصادر أمنية ليبية، مقتل 17 بينهم عسكري بالجيش يوم الخميس، جراء هجمات شنها مجهولون على مناطق متفرقة من مدينة بنغازي شرقي ليبيا.

وتشهد بنغازي اشباكات عنيفة بين قوات حفتر ومجموعات إسلامية مسلحة تسيطر على المدينة أبرزها ”أنصار الشريعة“ الموالية لتنظيم القاعدة.

وتجددت مساء أمس الخميس، الاشتباكات المسلحة بين كتيبة ”21 صاعقة“ الموالية للواء الليبي المتقاعد خليفة حفتر، وبين كتيبة ”17 فبراير“ الإسلامية التابعة لرئاسة أركان الجيش والمؤيدة لكتائب إسلامية أخرى بمدينة بنغازي، شرقي البلاد، بحسب شهود عيان.

وقال الشهود إن الاشتباكات استخدمت فيها الأسلحة الثقيلة والمتوسطة، في محاولة لكل منهما السيطرة علي الثكنة العسكرية الخاصة بالآخر.

ورجح الشهود سقوط قتلى وجرحى من المدنيين، في المناطق المحيطة بالاشتباكات التي تمددت إلى العمارات السكنية الكائنة بمنطقة ”قاريونس“، غربي بنغازي، التي يقع بها مقر الكتيبتين.

ويأتي ذلك، امتدادا لحالة من العنف والفوضي تشهدها المدينة منذ أشهر جراء اندلاع معارك عنيفة بين وحدات مسلحة تابعة لقوات حفتر مدعومة بقوات الصاعقة (التابعة لرئاسة أركان الجيش) وبين مجلس شوري ثوار بنغازي مدعوما بمسلحي تنظيم أنصار الشريعة في محاولة من الأخيرة للسيطرة علي القاعدة الجوية بنينا الموالية لحفتر والتي تتمركز بها قوات الصاعقة بعد فقدانهم للثكنة الخاصة بهم.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك