البرلمان العراقي يتّهم العبادي بتعيين مسؤولين أمنيين متورطين مع داعش

البرلمان العراقي يتّهم العبادي بتعيين مسؤولين أمنيين متورطين مع داعش

المصدر: بغداد- إرم

وجهت  لجنة الأمن والدفاع بمجلس النوّاب العراقي اتهامات إلى رئيس الحكومة حيدر العبادي، تشير إلى قيامه بتعيين مسؤولين أمنيين كبار في مناصب حساسة بوزارتي الدفاع والداخلية متورطين بقضايا فساد إضافة إلى وجود تعاون بينهم وبين عناصر من داعش.

في هذا الإطار، قال مقرّر لجنة الدفاع النيابية النائب شاخوان عبدالله في تصريح صحفي  ”ناقشت اللجنة تعيينات المناصب الأمنية في جهاز المخابرات والأمن الوطني وقادة الفرق والألوية في الجيش العراقي والداخلية، فوجدت أن هناك مسؤولين، تم تعيينهم  من قبل رئيس الوزراء حيدر العبادي في مناصب أمنية حساسة متهمون بالفساد وبعضهم الآخر متورط بتسليم مناطق وأراضي إلى داعش“.

وأفاد شاخوان أن ”هؤلاء المسؤولين، يشغلون مناصب رئيسة في وزارتي الدفاع والداخلية“، موضحا أن ”لجنة الأمن خاطبت القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي بإرسال أسماء المسؤولين والقادة المرشحين لإبداء ملاحظاتها عليهم قبل عرضهم للتصويت في جلسة البرلمان، حتى يتم استبعادهم من الترشيح أو العمل في تلك المناصب“.

ونوه النائب العراقي إلى أنه ”تم التأكيد في ذلك على شمول أجهزة المخابرات والأمن الوطني والاستخبارات العسكرية بالتغيير الوزاري“، لافتا إلى أن ”النص الدستوري في المادة 55 من الدستور العراقي ينص على موافقة مجلس النواب على تلك التعيينات“.

إلى ذلك، أقدم رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي على إعفاء قائد عمليات بغداد ومسؤولي الأمن والاستخبارات في العاصمة بغداد من مناصبهم على خلفية التفجير الذي طال منطقة الكرادة وسط بغداد في تموز/ يوليو الحالي وتبناه تنظيم داعش وراح ضحيته قرابة 450 شخصاً بين قتيل وجريح في حادث اعتبر الأعنف منذ العام 2003.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com