تقرير: خسارة داعش لسرت الليبية ضربة لحكومة الوفاق – إرم نيوز‬‎

تقرير: خسارة داعش لسرت الليبية ضربة لحكومة الوفاق

تقرير: خسارة داعش لسرت الليبية ضربة لحكومة الوفاق

المصدر: ياسمين عماد- إرم نيوز

أفاد موقع ”أنتي وور“ الإخباري، في تقرير تحليلي، أن تمكن الميليشيات في ليبيا من السيطرة على مدينة سرت وسط البلاد، قد يضر بالمصالح الغربية في ليبيا ويقوض حكومة الوفاق المدعومة من هذه القوى الدولية.

وأوضح، أن المعركة حول مدينة داعش الرئيسية في ليبيا، سرت، تُراقب من قبل الولايات المتحدة ودول غربية أخرى باهتمام بالغ، مع وجود بعض القوات البرية لعدة دول هناك بالفعل، والتحدث علنًا عن حرب لدعم حكومة ”الوفاق“ المدعومة من قبل الأمم المتحدة.

ويظل قتال داعش هو المبرر الرئيسي لمثل هذا التدخل الغربي في ليبيا.

Libya

على الجانب الآخر، لا تسير قوة داعش بشكل جيد مؤخرًا، ففي ظل ضربها من قبل فصيل بعد الآخر، يحاول الجميع الحصول على مدينة سرت، ذلك المركز النفطي المهم، لكن هذه الخسارة يمكن لها أن تضر بجهود الولايات المتحدة وإيطاليا وغيرها، للتخلي عن فكرة غزو ليبيا لمحاربة داعش، والأهم من ذلك، يمكن لهذه الخسارة أن تصيب الفصائل المدعومة من قبل الغرب.

وهناك ثلاث حكومات في ليبيا، فالأولى هي حكومة ”الوفاق“ المدعومة من الأمم المتحدة التي فشلت قواتها العسكرية الحامية للمنشئات النفطية في حماية سرت، والحكومة الأخرى التي تدعمها الأمم المتحدة هي حكومة طبرق، تلك التي تركز على المحاربة في أقصى الشرق.

أما الحكومة الثالثة فهي حكومة طرابلس التي تدير ميليشيات مصراتة، الأقرب حاليا لأخذ سرت.

ولفت الموقع إلى أن هذه الميليشيات، هي جماعة ذات ميول إسلامية، وعلى الرغم من أنها تتبع الحكومة الوحيدة التي لا تدعمها الأمم المتحدة، فإن السيطرة على سرت، ستمنحها دفعة جديدة من النفوذ تتيح لها الترويج لفكرة أنها ”الفصيل الوحيد“ الذي بإمكانه تحقيق إنجازات على الأرضة، ما سيمثل ضربة لحكومة ”الوفاق“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com