أخبار

مظاهرة غير مسبوقة للشرطة جنوب الجزائر
تاريخ النشر: 14 أكتوبر 2014 19:06 GMT
تاريخ التحديث: 14 أكتوبر 2014 19:08 GMT

مظاهرة غير مسبوقة للشرطة جنوب الجزائر

المئات من رجال الشرطة في غرداية يخرجون في المظاهرة احتجاجا على الأوضاع الأمنية في الولاية مطالبين بنقابة لهم و بتنحية مدير الأمن العام.

+A -A

الجزائر- نظم عناصر الشرطة الجزائرية الذين لا يسمح لهم القانون بتأسيس نقابة، تظاهرة غير مسبوقة الاثنين في غرداية (جنوب)،المنطقة التي تشهد منذ عشرة أشهر مواجهات طائفية تطلبت نشر عدد كبير من قوى الأمن هناك.

ونشرت صحيفتا ”الوطن“ و“الخبر“ في الصفحات الأولى الثلاثاء صورة لمسيرة رجال الشرطة بالزي الرسمي حاملين لافتات كتب عليها ”نطالب بنقابة مستقلة“ و“ارحل هامل (اللواء عبد الغني هامل مدير الأمين الوطني)“ و“10 أشهر بركات (كفى)“ في إشارة إلى مدة المواجهات بين العرب والأمازيغ في غرداية.

وبحسب صحيفة ”الوطن“ فإن ما لا يقل عن 1500 شرطي من أصل خمسة آلاف يحاولون منذ عشرة أشهر منع المواجهات التي أسفرت عن عشرة قتلى ومئات الجرحى وتخريب ممتلكات عمومية وخاصة.

والاثنين، قتل شخصان في منطقة بريان قرب غرداية عندما تجددت المواجهات وأعمال النهب وإحراق المحلات التجارية بينما أصيب عشرة من رجال الأمن.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك