”المرتدون عن الإسلام بالأردن“.. صفحة فيسبوكية تثير غضب الأردنيين

”المرتدون عن الإسلام بالأردن“.. صفحة فيسبوكية تثير غضب الأردنيين

المصدر: عمان – إرم نيوز

أثارت صفحة على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك تحمل اسم ”المرتدون عن الإسلام في الأردن“ غضب واستياء الأردنيين، في الوقت الذي طالبوا فيه الجهات الرقابية بوقف الصفحة ومحاسبة القائمين عليها.

في متابعة لردود فعل رواد مواقع التواصل الاجتماعي على الصفحة، كتب الكثير بأن الصفحة المشار إليها تعمل على نشر كلمات تسيء إلى الإسلام والنبي محمد عليه الصلاة والسلام.

ووفقا للنشطاء على فيسبوك، فقد واصلت الصفحة الإساءة إلى الذات الإلهية والقرآن الكريم، ما يعد بحسب القانون مسًا بالشعور الديني يتطلب العقاب القانوني، مطالبين الجهات المعنية بالعمل على وقف الصفحة ومحاسبة أصحابها والناشطين فيها.

من ناحيته، صرح مصدر أمني بأن القائمين على الصفحة مجهولو الهوية، مبينا أن الصفحة تدار من خارج الأردن، مؤكدا أن الجهات الرقابية المختصة في مديرية الأمن العام قامت بالتواصل مع إدارة فيسبوك بهدف وقف الصفحة وحذفها.

ولفت المصدر الأمني إلى أنه تم سابقا وقف الصفحة من خلال إرسال تبليغات عبر مشتركي فيسبوك.

وطبقا لما تنشره صفحة ”المرتدون عن الإسلام في الأردن“ فإنها تعمل أيضا على بث النعرات الطائفية داخل المجتمع الأردني، إذ نشرت خبر اعتداء على إحدى الكنائس بمدينة الزرقاء بشكل مثير للنعرة الطائفية وبعيد عن الصواب وفيه كثير من المبالغة والتهويل.

كما وصفت الصفحة الطالب الأردني ذوي الأصول الفلسطينية الذي نفذ عملية تل أبيب الأخيرة بأنه إرهابي، فيما قامت بنشر صورة مفبركة بشكل واضح تتضمن اساءة لاسم من أسماء الله الحسنى على يافطة حملها أحدهم أمام الكعبة المشرفة.

إلى ذلك طالب المعارضون لهذه الصفحة الجهات الرقابية بالضرب بيد من حديد كل من يحاول إثارة النعرات ويهدف إلى الإساءة للذات الإلهية والإسلام والنبي عليه الصلاة والسلام، معربين عن اعتقادهم بأن من يدير هذه الصفحة يحمل أجندات خارجية غير وطنية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com