أخبار

طالباني يدعو السياسيين العراقيين للخجل بعد تفجير الكرادة
تاريخ النشر: 05 يوليو 2016 15:43 GMT
تاريخ التحديث: 05 يوليو 2016 15:58 GMT

طالباني يدعو السياسيين العراقيين للخجل بعد تفجير الكرادة

طالباني يقول إن أوجاع ذوي ضحايا تفجيرات الكرادة، يجب أن تكون سببًا ليشعر السياسيون بالخجل من أدائهم السياسي والأمني

+A -A
المصدر: بغداد - إرم نيوز

أدان نجل رئيس الجمهورية العراقي السابق، ونائب رئيس حكومة إقليم كردستان، قباد جلال طالباني، الثلاثاء، التفجير الذي وقع بحي الكرادة وسط العاصمة بغداد وراح ضحيته أكثر من 400 شخص بين قتيل وجريح.

وقال طالباني، في تغريدة له على ”تويتر“، إن ”أوجاع ذوي ضحايا تفجيرات الكرادة، يجب أن تكون سببًا ليشعر السياسيون بالخجل من أدائهم السياسي والأمني“.

وأضاف طالباني، ”فلنتكاتف من أجل بغداد آمنة حاضنة للسلام“.

وتبنى تنظيم داعش استهداف منطقة تسوق مزدحمة في حي الكرادة وسط العاصمة بغداد، قرب منتصف ليل السبت الماضي، راح ضحيته قرابة 400 شخص بين قتيل وجريح، في حادث اعتبر الأعنف منذ العام 2003.

يذكر أن قباد طالباني، هو الابن الأكبر للرئيس العراقي السابق جلال طالباني.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك