لبنان.. تفاصيل اللحظات الأخيرة للعملية الانتحارية في القاع  

لبنان.. تفاصيل اللحظات الأخيرة للعملية الانتحارية في القاع  

المصدر: بيروت - إرم نيوز

كشف مصدر أمني لبناني تفاصيل اللحظات الأخيرة التي سبقت العملية الانتحارية في قرية القاع التي تقطنها أغلبية مسيحية على بعد بضعة كيلومترات من الحدود السورية.

وأسفرت العملية الانتحارية عن مقتل 5 أشخاص وأصابة 13 آخرين على يد 5 انتحاريين.

وقالت الوكالة الوطنية للاعلام إن ” الهجوم وقع في الساعة الرابعة صباحا مستهدفاً قرية القاع التي تقع على بعد بضعة كيلومترات من الحدود”، مضيفة أن “10 دقائق فصلت بين انفجار وآخر”.

ونقلت وسائل إعلام لبنانية عن مصدر أمني قوله إن “أحد قاطني المنطقة، من الطائفة الإسلامية، اشتبه بحركة مريبة لعدد من الأشخاص قرب منزله، بعدما استيقظ وقت السحور. وعند الحديث معهم، ردوا عليه بلهجة غير لبنانية ، ما جعله يرتاب بأمرهم. وبعدما حصل تلاسن بينه وبين المسلحين، أقدم المواطن المذكور على إطلاق النار من بندقيته باتجاههم، فيما فجر انتحاري حزامه الناسف”.

وأضاف أن القوى الأمنية ترصد منذ مدة شبكات لداعش تخطط لعمليات تخريبية.

وأشار المصدر إلى ان القاع  جاء بسبب مرور آليات وحافلات للجيش اللبناني في المنطقة بشكل دوري، وخاصة أيام الاثنين، حيث يلتحق عدد من الجنود بمراكز خدمتهم بعد انتهاء مأذونياتهم، كما يأتي في إطار السعي للدخول إلى منطقة مسيحية وانتظار الزحمة لتنفيذ عمليات أمنية قرب الكنائس وإحداث شغب، تمهيدا لنقلهم إلى مناطق شيعية لكي يتم تنفيذ تفجيرات في أماكن مزدحمة، خصوصاً مع وجود تجمعات كبيرة للمواطنين في “ليالي القدر”.

ومن جهتها أوردت وكالة اسوشيتد برس نقلاً عن شاهد عيان بأن أحد منفذي التفجيرات ألقى قنبلة يدوية بعد أن تم توقيفه من قبل رجال الأمن هو وباقي المنفذين الذين فجروا أنفسهم وسط جمع من المدنيين الذين تجمعوا لمراقبة ما يحدث.

ولم يعلن تنظيم داعش المتشدد مسؤوليته عن الهجوم على الرغم من تنفيذ التنظيم عدة تفجيرات في لبنان وخاصة في المنطقة الحدودية مع سوريا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع