العبادي يطالب بالتحقيق مع قادة بالجيش أفشوا خططًا عسكرية

العبادي يطالب بالتحقيق مع قادة بالجيش أفشوا خططًا عسكرية

المصدر: بغداد – إرم نيوز

وجّه حيدر العبادي رئيس الوزراء العراقي، القائد العام للقوات المسلحة، بفتح تحقيق حول تصريحات أدلى بها قادة عسكريون أفشوا من خلالها خططًا عسكرية، خاصة بعملية استعادة السيطرة على ناحية القيارة جنوب الموصل، شمالي البلاد، من قبضة تنظيم “داعش“.

وجاء في التوجيه الموقع باسم السكرتير العسكري للعبادي، أن “رئيس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة، وجّه بفتح تحقيق حول التصريحات المتعلقة بعملية القيارة، والتي أفشت بعضًا من الخطط العسكرية والتي يستفيد منها العدو التي أُطلقت من قادة عسكريين ومسؤولين”.

هذا ولم يحدد التوجيه أسماء المسؤولين الذين سيتم التحقيق معهم، ولم يشر إلى المعلومات التي قاموا بإفشائها، لكن وسائل إعلامية محلية ذكرت أنهم تحدثوا عن توقيت وطريقة بدء العملية‎، ونقل المعدات والآليات العسكرية من بغداد إلى الموصل.

قرار العبادي جاء بعد انتقادات سياسية واسعة تعرض لها من قوى سياسية شيعية وفصائل الحشد الشعبي “مليشيات شيعية موالية للحكومة” بسبب نقل قطعات عسكرية لجنوب الموصل، قبل استكمال تحرير الفلوجة، كبرى مدن محافظة الأنبار (غرب).

وبدأت القوات العراقية في 23 مايو/أيار الماضي حملة عسكرية، بغطاء جوي من دول التحالف الدولي، لاستعادة الفلوجة، التي كانت أحد المعاقل الرئيسية لتنظيم “داعش” غربي البلاد، ليعلن العبادي يوم الجمعة الماضي، تحريرها بـ”شكل تام”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع