اتهامات لبنك أمريكي بالتعاقد مع عاهرات للفوز بصفقات في ليبيا – إرم نيوز‬‎

اتهامات لبنك أمريكي بالتعاقد مع عاهرات للفوز بصفقات في ليبيا

اتهامات لبنك أمريكي بالتعاقد مع عاهرات للفوز بصفقات في ليبيا

المصدر: إرم نيوز - داليا أبو الخير

اتهم مراقب الجودة في هيئة الاستثمار الليبية ماسفيلد روجر بنك غولدمان ساكس بإرسال عاهرات إلى ليبيا ودفع تكاليف سفرهن وإقامتهن في فنادق خمس نجوم، في محاولة منه لعقد صفقات مع الهيئة .

وتأسست تهيئة الاستثمار الليبية في العام 2006 لاستثمار الثروة النفطية في البلاد.

وجاءت اتهامات ماسفيلد أثناء جلسة استماع في المحكمة العليا بالمملكة المتحدة الاثنين.

وغولدمان ساكس مؤسسة خدمات مالية واستثمارية أمريكية متعددة الجنسيات، تعتبر من أشهر المؤسسات المصرفية في الولايات المتحدة والعالم، يقع مقرها في مدينة نيويورك.

ويعمل غولدمان ساكس في أكثر من 30 دولة و لديها 6 فروع إقليمية وأكثر من 100 مكتب و 35،000 موظف، ولديها أكثر من 850 مليار دولار أمريكي من إجمالي الأصول.

وقدم ماسفيلد أثناء إدلائه بشهادته أمام المحكمة معلومات عن تسعة صفقات نفذها غولدمان ساكس لصندوق الثروة السيادية الليبي بين كانون الثاني/ يناير ونيسان/ أبريل من العا  2008.

ونقل ماسفيلد عن أحد المسؤولين الليبيين وصفه بنك غولدمان بـ“بنك المافيا“.

وقال ماسفيلد في معرض شهادته أمام المحكمة إنه ”بينما خسرت هيئة الاستثمار الليبية جميع استثماراتها تقريباً بسبب الصفقات مع بنك غولدمان، ربح البنك أرباحاً خيالية تجاوزت 200 مليون دولار“.

 وأخبر ماسفيلد المحكمة أيضاً أن ”هيئة الاستثمار الليبية شعرت بالخيانة عندما بدأت تغرق بالكوارث المالية نتيجة الصفقات الرهيبة التي لم تجلب للهيئة سوى الخسائر، بينما تمتع غولدمان بأرباح طائلة علماً أن الهيئة ليست مجهزة بطاقم موظفين مدربين ومؤهلين بشكل كاف“.

من ناحيته، رفض بنك جولدمان الاتهامات الموجهة إليه التي رفعت إلى المحكمة في العام 2014، مبينا أن محامي الدفاع عنه سيقوم بمعالجة المسألة في المحكمة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com