مقتل مسؤول حفر الخنادق لدى داعش غرب الفلوجة – إرم نيوز‬‎

مقتل مسؤول حفر الخنادق لدى داعش غرب الفلوجة

مقتل مسؤول حفر الخنادق لدى داعش غرب الفلوجة

المصدر: بغداد – إرم نيوز

أفاد عضو مجلس ناحية العامرية جنوب الفلوجة خضير الراشد اليوم السبت بأن القوات الأمنية العراقية قتلت مسؤول حفر الخنادق في تنظيم داعش، وأربعة من مرافقيه، في حملة أمنية استباقية غرب الفلوجة.

وقال الراشد، في تصريح لوسائل إعلام محلية، إن ”القوات الأمنية والقوات المساندة لها تمكنت اليوم من قتل المدعو أبو عائشة، مسؤول حفر الخنادق في مجاميع داعش، في حملة أمنية استهدفت منطقة الفلاحات غرب الفلوجة، مما أدى إلى مقتله مع أربعة من معاونيه دون وقوع أي إصابات بشرية في صفوف القوات الأمنية“.

وأضاف ”أبو عائشة يعد من أبرز قيادات عصابات داعش الإجرامية ومختص في عمليات حفر الخنادق عند سيطرتهم على تلك المناطق لضمان عدم رصد حركاتهم والتنقل من منطقة إلى أخرى بعيدًا عن أنظار القوات الأمنية والطيران الحربي“، مبينًا أن ”عملية استهداف المجرم ومرافقيه استندت إلى معلومات استخباراتية“.

وفي سياق متصل، أكد محافظ الأنبار، صهيب الراوي، اليوم السبت، أن ”الممارسات الطائفية للحشد الشعبي أربكت مشهد عملية استعادة مدينة الفلوجة من داعش، وأثرت على سير المعركة“.

وقال الراوي في تصريح صحافي، إن ”القوات العراقية تتقدم في معركة تحرير مدينة الفلوجة وفق خطة محددة، لكن ما أربك المشهد هو قيام فصائل الحشد الشعبي بممارسات غير إنسانية بل طائفية بامتياز تؤثر على سير العمليات“.

وأضاف أن ”الإحباط بدأ يتسلل لأهالي الفلوجة حينما شاهدوا هذه الممارسات على مواقع التواصل الاجتماعي، ونحن أشرنا بناء على شهادات الناجين من داعش والحشد الشعبي أن هناك ممارسات وصلت إلى حد القتل والتعذيب والاحتجاز القسري“.

وحول عدد الضحايا المدنيين الذي ارتكب بحقهم الحشد الشعبي ممارسات غير إنسانية، أوضح محافظ الأنبار أن ”العدد كبير لكن ما تأكد لدينا أن هناك مجزرة حدثت في السجر راح ضحيتها 17 مواطنًا، ووثقت بشهادات الناجين“، مضيفًا ”تسلمنا جثث خمسة أشخاص لقوا مصرعهم نتيجة تعذيب الحشد الشعبي“.

وأشار إلى أن ”القائد العام للقوات المسلحة أمر بتشكيل لجنة من المحافظة لمتابعة هذه القضايا لنصل إلى الحقيقة“، مبينًا ”نحن الآن في طور التحقيق ونجمع الأدلة لنقدمها الى الجهات الرسمية“.

وبدأت القوات الأمنية العراقية في 23 أيار/ مايو الماضي، عملية عسكرية واسعة لاستعادة الفلوجة من سيطرة تنظيم داعش، الذي يحكم سيطرته على المدينة منذ مطلع عام 2014.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com