أنباء عن غارات إسرائيلية استهدفت مستودعات لحزب الله في سوريا – إرم نيوز‬‎

أنباء عن غارات إسرائيلية استهدفت مستودعات لحزب الله في سوريا

أنباء عن غارات إسرائيلية استهدفت مستودعات لحزب الله في سوريا

المصدر: إرم نيوز- دمشق - عبدو حليمة

نقل موقع زمان الوصل عن مصدر عسكري داخل الجيش السوري أن طائرات حربية ”إسرائيلية“ نفذت غارات جوية ”قاسية جدا“ على أهداف وصفت بالعسكرية قرب قرية ”شنشار“ (جنوب حمص 13 كم)، وذلك بعد منتصف الليل في 5/6/2016.

وتركزت الغارات، حسب المصدر، على مستودعات تسيطر عليها قوات ”حزب الله“ في تلك المنطقة التي تقع ضمن منطقة عسكرية معروفة تنتشر فيها هوائيات لمنظومة الرادار السورية، وكلية الدفاع الجوي وقيادة (الفرقة 18) بالإضافة إلى كتيبة دفاع جوي لحماية المنطقة.

 

وذكر المصدر أن الأهداف العسكرية المعروفة مثل الرادارات وكتيبة الدفاع الجوي وقيادة المنطقة العسكرية وقيادة (الفرقة 18) هناك لم تستهدف ولم تصب بأي أذى، إنما كان الاستهداف للمستودعات فقط وقد سمع دوي الانفجارات وشوهدت ألسنة النيران من مسافات بعيدة.

 

وسبق أن تم استهداف هذه المستودعات من قبل الطيران ”الإسرائيلي“ بتاريخ 26/3/2015 للمرة الأولى، حيث ضربت عناصر ”حزب الله“ طوقا أمنيا حول المنطقة المستهدفة، ومنعت وصول عناصر ”الدفاع الوطني“ إلى المنطقة المستهدفة واشتبكت معها أيضا.

وهزت انفجارات ضخمة جدا، فجر السبت الماضي، معسكرا تابعا للفرقة الرابعة، يقع جنوب مدينة حمص. واعترفت صفحات موالية للنظام بالانفجارات مدعية أنها سقطت في مرآب سيارات فارغ يتبع لمديرية الخدمات الفنية بحمص.

وبينما أشارت مصادر إلى أن طائرات ”إسرائيلية“ قصفت المواقع، قالت مصادر خاصة من الأحياء الجنوبية بمدينة حمص لـموقع ”زمان الوصل“ المعارض، إن 5 صواريخ شديدة الانفجار، استهدفت المنطقة الواقعة ما بين قرية ”شنشار“ وقيادة المنطقة الوسطى.

وأضافت بأن انفجارات اليوم، شبيهة جدا بالانفجارات التي شهدتها الصالة الرياضية، الواقعة بالقرب من الأحياء الموالية للنظام قبل 3 أعوام، وأدت إلى مقتل وجرح العشرات ، وإصابة أكثر من حي موالٍ بأضرار مادية ضخمة. وأشارت المصادر ، إلى حدوث حريق ضخم بالمكان المستهدف، حيث شاهد سكان الأحياء الجنوبية من مدينة حمص (طريق الشام-المخيم-ضاحية الوليد)، عشرات سيارات الإطفاء والإسعاف تهرع للمكان المستهدف

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com