العبادي يُقيل قائد عمليات الفلوجة في مؤشر على تعثر المعركة – إرم نيوز‬‎

العبادي يُقيل قائد عمليات الفلوجة في مؤشر على تعثر المعركة

العبادي يُقيل قائد عمليات الفلوجة في مؤشر على تعثر المعركة

المصدر: إرم نيوز ـ بغداد

قالت مصادر عسكرية بجهاز مكافحة الإرهاب إن القائد العام للقوات المسلحة العراقية حيدر العبادي أمر بإعفاء قائد عمليات الفلوجة الفريق عبد الوهاب الساعدي من منصبه وعين اللواء سامي العارضي بدلا عنه.

ورفضت المصادر العراقية الرسمية إعطاء أي أسباب لقرار إقالة الساعدي وخلافته بالعارضي الذي كان يشغل منصب معاون قائد جهاز مكافحة الإرهاب العراقي قبل تسميته لمنصبه الجديد، لكن محللين عسكريين رجحوا أن قرار الإقالة يأتي في ظل تعثر المعارك بالفلوجة.

ودخلت عملية استعادة الفلوجة -التي بدأتها القوات العراقية مدعومة من ميليشيات الحشد الشعبي وقوات الحشد العشائري- يومها الرابع عشر.

وقتل في الأيام الماضية عشرات من القوات العراقية والعناصر الموالية لها، واتهمت تلك القوات بارتكاب تجاوزات في حق المدنيين بالمدينة التي يسيطر عليها تنظيم داعش منذ يناير/ كانون الثاني 2014.

وكان مايكل بريجنت، الخبير في الشأن العراقي بمعهد ”هدسون“ الأمريكي قال إن رئيس الوزراء العراقي يبدو أنه متأثر بشكل كبير بأهواء الميليشيات التي ترغب في الانتقام من الفلوجة.

وأشار، في تصريحات لصحيفة ”واشنطن بوست“ الأمريكية، إلى أن الميليشيات الشيعية تريد معاقبة الفلوجة بسبب هجمات ”داعش“ المستمرة على المناطق الشيعية داخل وحول بغداد.

وأضاف بريجنت أن العبادي عاجز عن وقف الميليشيات الشيعية المدعومة من الحرس الثوري الإيراني الذي يقوم بتمويل وتدريب تلك الميليشيات.

وذكرت الصحيفة أن الولايات المتحدة تؤكد رفضها العمل مع الميليشيات الشيعية في العراق، إلا أن بعض العراقيين وخاصة السنة يرون أن الولايات المتحدة متحالفة مع الميليشيات وإيران التي تلعب دوراً كبيراً في العملية العسكرية، إذ أرسلت مستشارين إلى ساحة المعركة مثل: الجنرال قاسم سليماني قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com