خبير إسرائيلي: الاتحاد الكونفدرالي بين الأردن والضفة هو الحل – إرم نيوز‬‎

خبير إسرائيلي: الاتحاد الكونفدرالي بين الأردن والضفة هو الحل

خبير إسرائيلي: الاتحاد الكونفدرالي بين الأردن والضفة هو الحل

المصدر: ربيع يحيى – إرم نيوز

في الوقت الذي يحاول فيه المجتمعون في العاصمة الفرنسية باريس إحياء فرص السلام لحل القضية الفلسطينية عبر حل الدولتين، يطرح خبراء إسرائيليون الكونفدرالية كحل واقعي لها في ظل الحكومة اليمينية في إسرائيل.

ويشير يوآف ألون، خبير الشؤون الأردنية بجامعة تل أبيب، أن المملكة الأردنية قد تكون البلد الوحيد القادر على إعطاء أمل جديد بشأن السلام في المنطقة، حيث أن إقامة اتحاد كونفدرالي بينها وبين الضفة الغربية، ربما يكون آخر الحلول المنطقية في ظل وجود حكومة نتنياهو اليمينية، ورفضها القاطع لما يتمّ طرحه على الصعيد الدولي من مبادرات.

ولفت بحسب ما نقله موقع ”واللا“ العبري، اليوم الجمعة، إلى أن فكرة الاتحاد الكونفدرالي طرحت للمرة الأولى العام 1982 كمبادرة من الملك حسين، وبعد ذلك تم التوصل إلى اتفاق العام 1985 بين رئيس السلطة السابق ياسر عرفات والملك حسين، رفضته قيادات منظمة التحرير الفلسطينية.

وتابع أن العام 1988 شهد إعلان الملك حسين الانفصال عن الضفة الغربية، مضيفا أن شخصيات في المملكة الأردنية لا تستبعد مسألة الاتحاد الكونفدرالي، لكن بعد إقامة دولة فلسطينية، وأن الفكرة تطرح من آن إلى آخر، كلما حدثت أزمة عميقة في مسيرة السلام أو في ظل غياب الأفق السياسي.

وأردف أنه في ظل الأزمة الحالية، وصعوبة تعاطي الحكومة الإسرائيلية الحالية مع المبادرات الدولية والإقليمية، فإن الأردن ربما يكون المخرج الوحيد لإحلال السلام، عبر قبوله لفكرة الكونفدرالية، التي يفترض أنها ستريح الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي، وتضع حدا للقضية الشائكة.

ونبه إلى أنه في ظل الرفض الفلسطيني، وكذلك تحفظ المملكة الأردنية الرسمي على الفكرة، فضلا عن غياب الخطوط العريضة والأسس التي يمكن البناء عليها، فإن مسألة الاتحاد الكونفدرالي، التي كانت من وجهة نظر العديد من الخبراء والسياسيين بالدولة العبرية حلا معتبرا، يستحق الدراسة أصبحت بعيدة المنال، ومن هنا يمكن القول إنه لا حل آخر يلوح في الأفق، بصرف النظر عن المبادرات الحالية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com