تونس.. الشرطة البلدية تبيع المواطنين لحومًا فاسدة – إرم نيوز‬‎

تونس.. الشرطة البلدية تبيع المواطنين لحومًا فاسدة

تونس.. الشرطة البلدية تبيع المواطنين لحومًا فاسدة

المصدر: إرم نيوز – محمد رجب

كشف رئيس الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد في تونس، شوقي الطبيب عن أخطر قضية فساد، تتعلق بصحة المواطن التونسي.

وقال العميد السابق للمحامين شوقي الطبيب في برنامج ”لمن يجرؤ فقط“ على قناة ”الحوار التونسي“ إن الشرطة البلدية (الأمن البلدي) متورطة في أكبر ملف فساد في تونس“.

وأوضح الطبيب أن ”كميات كبيرة من اللحوم الفاسدة ومواد غذائية أخرى يتم حجزها من قِبل الشرطة البلدية، ولا يتم إتلافها، بل تعاد إلى المواطن من جديد ليستهلكها وهي فاسدة“.

وأوضح رئيس هيئة مكافحة الفساد أن الكميات الفاسدة ”بعضها يذهب إلى مطاعم جامعية لتقديمها كغذاء للطلبة“.

وأكد مقدم برنامج ”لمن يجرؤ فقط“ سمير الوافي أن هناك ملف فساد آخر، مثل التلاعب بمواصفات ماء الشرب الذي يستهلكه المواطن، حيث تم كشف المتورطين وهم موظفون عموميون“.

وفي رده على اتهام رئيس هيئة مكافحة الفساد، أوضح العميد زهير بوجلادية، مدير الشرطة البلدية، في تصريح إعلامي، أن ”هيئة شوقي الطبيب لم تبعث إلى إدارة الشرطة أي ملف بخصوص هذه القضية“.

وأضاف أن ”إدارة الشرطة البلدية ستتصل بالهيئة الوطنية لمكافحة الفساد للاستفسار عن تفاصيل الملف، ومعرفة الأطراف المتورطة فيه“، مؤكدا أنه سيتم اتخاذ الإجراءات اللازمة ضد كل من يثبت التحقيق تورطه“.

ولم يجد المحلل السياسي كمال الشارني رد عميد الشرطة البلدية حول إعادة ترويج اللحوم الفاسدة، مستساغاً، وقال: ”هي ليست بهيئة شوقي الطبيب بل هيئة دستورية اسمها ”الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد، وبالتالي لا بد من الانضباط للدستور والتسميات الشرعية“.

وقال الشارني: ”الشعب يريد أن يرى حماسكم الحقيقي في مقاومة الجريمة، وليس في تحدي المنظمات الدستورية التي تفضح شيئاً بسيطاً مما نراه يومياً من انتشار الجريمة والفساد المنظم تحت أنظارنا، وبإمكانكم أن تستعيروا عيني أي مواطن بسيط في السوق، لأن الفساد أصبح فاضحاً“.

وكان  شوقي الطبيب حذر من أن ”تغلغل الفساد من مفاصل الدولة تجاوز الخطوط الحمر، وبلغ مستويات كبيرة“.

وقال الطبيب إن: ”الثورة قطعت رؤوس الفساد، لكن المنظومة بقيت قائمة“، مشيراً إلى ”علاقة الفساد بالإرهاب“.

وأكد شوقي الطبيب أن ”تونس تخسر سنوياً أربع نقاط في سلم النمو بسبب الفساد وغياب الحوكمة الرشيدة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com