الجيش المصري يقتل 30 مسلحًا بمواجهات متفرقة في سيناء

الجيش المصري يقتل 30 مسلحًا بمواجهات متفرقة في سيناء

المصدر: محمود غريب– إرم نيوز

قتلت قوات الجيش المصري، 30 مسلحًا اليوم الثلاثاء، في عمليات عسكريَّة متفرقة بشمال سيناء، بحسب مصدر أمني.

وقال مصدر أمني لـ إرم نيوز، إن قوات الجيش بالتنسيق مع الشرطة، شنّت عمليات عسكرية في مناطق متفرقة من شمال سيناء، أسفرت عن مقتل 30 مسلحًا، أغلبهم ينتمي لتنظيم ”ولاية سيناء“، ذراع تنظيم داعش.

فيما أفاد شهود عيان في حديث لـ إرم نيوز، بأن مناطق متفرقة من شمال سيناء لا تزال تشهد منذ ساعات تبادل إطلاق نار كثيف بين قوات الأمن ومسلحين مجهولين.

ولقي ضابط جيش وثلاثة جنود مصريين، حتفهم، اليوم الثلاثاء، جرَّاء تفجير مدرعة بمحافظة شمال سيناء، بحسب مصدر أمني.

وأفاد مصدر بمديرية أمن شمال سيناء، في حديث لـ إرم نيوز، بمقتل ضابط وثلاثة جنود، جراء تفجير مسلحين مجهولين عبوة ناسفة لدى مرور قوة للجيش المصري بمنطقة الجورة جنوب مدينة الشيخ زويد.

وأضاف أن قوات الأمن المصرية بدأت عملية عسكرية لملاحقة المسلحين، بالتزامن مع قصف مروحي لمعاقلهم.

وأشار المصدر، إلى أن ”قوات الأمن فرضت طوقًا بمحيط الحادث، قبل أن تشرع في عملية تمشيط واسعة للمنطقة، تحسبًا لوجود عبوات أخرى“.

وأوضح أن تعزيزات عسكرية إضافية تضم أكثر من 30 آلية عسكرية ومعدات كمائن جديدة وصلت قرية الجورة مساء اليوم، لافتًا إلى أن قوات الأمن بدأت في إطلاق الرصاص والقذائف.

وتزايدت خلال الأيام الماضية عمليات مسلحة ضد قوات شرطية وعسكرية في شبه جزيرة سيناء، التي ينشط فيها عدة تنظيمات مسلحة، أبرزها ”أنصار بيت المقدس“، الذي أعلن مبايعته لتنظيم ”داعش“، وتغيير اسمه لاحقًا إلى ”ولاية سيناء“.

وتشن قوات مشتركة من الجيش والشرطة المصرية، ومنذ سبتمبر/أيلول 2013، حملة عسكرية موسعة، لتعقب المسلحين، في عدد من المحافظات، خاصة سيناء.

وتعلن جماعات متشددة تنشط في سيناء، بينها ”ولاية سيناء وتنظيم ”أجناد مصر“، المسؤولية عن كثير من هذه الهجمات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com